الثلاثاء 7 ربيع الأول 1444 ﻫ - 4 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

المنفي: المجلس يعمل على توحيد المؤسسة العسكرية في البلاد

أكد رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي، أن المجلس يعمل على توحيد المؤسسة العسكرية في البلاد، من خلال إعادة بناء الثقة بين رئاسة الأركان العامة بالمنطقتين الشرقية والغربية.

وأضاف في كلمة له، الثلاثاء، خلال الاحتفال بالذكرى 82 لتأسيس الجيش الليبي، أشار فيه إلى نجاح المجلس في الحفاظ على اتفاق وقف إطلاق النار الموقع بين أطراف الصراع في جنيف السويسرية خريف 2019.

وثمّة تقارب عسكري بين الشرق والغرب الليبي، من خلال اجتماعات متتالية بين رئيسي الأركان بحكومة الوحدة الوطنية محمد الحداد، ونظيره بالجيش الليبي عبد الرزاق الناظوري، في خطوة قد تقود إلى توحيد المؤسسة العسكرية في ليبيا.

وخلال آخر اجتماع في العاصمة طرابلس عقد قبل 3 أسابيع، اتفق الطرفان على تسمية رئيس أركان واحد للمؤسسة العسكرية، وكذلك وضع برامج تدريب مشتركة والتنسيق في الأعمال، إلى جانب تفعيل القوة المشتركة التي تم الاتفاق على تشكيلها في اتفاق وقف إطلاق النار.

كما يدعم المجلس الرئاسي هذه الجهود، حيث قام بصفته القائد الأعلى للجيش، بحل كافة الغرف العسكرية التي تم إنشاؤها منذ سنوات لأغراض مختلفة، وذلك في سياق المساعي التي يقودها لتوحيد المؤسسة العسكرية.

وتوحيد المؤسسة العسكرية والأمنية في ليبيا، التي تعيش على وقع انقسام منذ 7 سنوات، هو واحد من أهم المطالب والركائز الأساسية لإعادة الاستقرار والسلم إلى البلاد، وسط آمال بأن تفرز هذه الاجتماعات المتتالية نتائج إيجابية.

وكانت محادثات إعادة توحيد المؤسسة العسكرية تعثّرت أكثر من مرة على الرغم من الدعم والوساطات الدولية من الأطراف المعنية بالشأن الليبي، واصطدمت بعدة عراقيل، وأهمها الخلاف حول منصب القائد الأعلى للجيش الليبي، بالإضافة إلى غياب كامل للثقة، ورفض الميليشيات التخلي عن سلاحها.