الثلاثاء 20 ذو القعدة 1445 ﻫ - 28 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

المهندس عامر الطراونة يكشف تفاصيل المرحلة الثانية لمشروع العبدلي في عمّان

توجه المهندس عامر الطراونة الرئيس التنفيذي لمجموعة شركات العبدلي بالشكر للعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني لأثره الكبير في نفوس العاملين في مشروع العبدلي ودعمه المستمر لهم، والذي يعتبر خير دليل على اهتمام العاهل الأردني بدعم النهضة الاقتصادية والاستثمار في الأردن.

وأشار المهندس الطراونة في حديث مع التلفزيون الأردني إلى أن قيمة الاستثمارات في المرحلة الأولى من مشروع العبدلي بلغت 2.4 مليار دولار، كما توجد 500 شركة قائمة تمثل حوالي 720 قطاع، إضافة إلى أكثر من 15 ألف موظف، و21 مليون زائر سنوياً لمنطقة العبدلي.

كما لفت إلى أن فنادق العبدلي تضم 1200 غرفة، وتشكل أعلى نسبة إشغال تقريباً في منطقة عمّان إضافة إلى البوليفار، والذي يزوره حوالي 8 مليون زائر سنوياً.

وأوضح الطراونة أن مشروع العبدلي يمثل تأكيداً لرؤية الملك عبد الله الثاني للتعاون المشترك بين القطاع العام والقطاع الخاص، حيث تأسست شركة العبدلي للاستثمار والتطوير في 2004، بشراكة بين مؤسسة الموارد الوطنية، وشركة الأفق العالمي للتنمية والتطوير، واستمر التطوير حتى اليوم.

وأعلن المهندس الطراونة أن المرحلة الأولى من مشروع العبدلي انتهت، وجار الاستفادة من كل ما ورد فيها لتحسين المرحلة الثانية، والتي ستسمر لحوالي عامين، حيث تبلغ مساحتها 134000 كلم مربع.

ورأى أيضاً أن مشروع العبدلي يعد اليوم قلب النهضة في العاصمة عمان، إن كان من المباني والجمال المعماري أو في تعدد الاستثمارات أو المشاريع الخدماتية لكافة مناحي الحياة.