برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الموساد يُحذّر: أسلحة إيران المتطوّرة في طريقها إلى روسيا

حذّر رئيس الموساد الإسرائيلي ديفيد بارنيا، اليوم الخميس، من أنّ إيران تعمل على تعميق علاقتها الدفاعيّة مع روسيا، ومواصلة تزويدها بأسلحة متطورة.

بارنيا أضاف أنّ وكالة المخابرات رصدت في الأشهر الأخيرة محاولات خطيرة من جانب إيران لتنفيذ هجمات إرهابية ضد إسرائيل ودول أخرى في المنطقة، بحسب ما نقلت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية.

كما قال إنّ الموساد حذّر منذ أشهر من أنّ إيران كانت تخطط لمساعدة روسيا، وأنّ الأسلحة قد شقّت طريقها إلى الجيش الروسي، مشيرًا إلى أن “إسرائيل سلطت الضوء على إمداد روسيا بالأسلحة رغم الأكاذيب التي تسمعها إيران”.

“أكاذيب إيرانية

تابع قائلاً “الأكاذيب الإيرانية ليست جديدة علينا. هناك عناصر في الغرب تطالب بتوقيع اتفاقية مع إيران وتتجاهل بشكل صارخ الأكاذيب الإيرانية الواردة في الاتفاقية نفسها”.

فيما لفت بارنيا إلى أن جهاز المخابرات الوحيد الذي لم يتفاجأ بما فعلته إيران هو الموساد، وأضاف “سيستمر الإيرانيون في التظاهر بأنهم دولة طبيعية، وفي نفس الوقت يطبقون سياسة التدمير والإرهاب والضرر الوحشي والمتطرف لمواطنيهم، فقط من أجل بقاء النظام”.

يذكر أنّ الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا دعت في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، إلى إجراء تحقيق أممي بشأن الهجمات بالأسلحة الإيرانية في أوكرانيا.

هذا وتتهم الدول الغربية إيران بتزويد القوات الروسية بطائرات مسيرة تستخدم في الحرب داخل أوكرانيا، وهو الأمر الذي يخالف قرار مجلس الأمن الدولي، الذي جرى تمريره بعد الاتفاق النووي عام 2015 مع إيران، ويحظر على طهران مثل هذه الصفقات الخاصة بالأسلحة.