الجمعة 3 شوال 1445 ﻫ - 12 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

النائب "دين فيليبس" ينافس بايدن رسمياً على ترشيح الحزب الديمقراطي

أطلق النائب الديمقراطي في الكونغرس الأميركي “دين فيليبس” حملته لعام 2024، لترشيح الحزب الديمقراطي للانتخابات الرئاسية المقررة العام المقبل 2024.

فيليبس البالغ من العمر 54 عاما أطلق حملته بشكل رسمي في كونكود بولاية نيو هامبشاير، لمنافسة بايدن على بطاقة التأهل للانتخابات الرئاسية 2024.

النائب الديمقراطي عن ولاية مينيسوتا، يعرف عنه أنه من أشد المنتقدين لمحاولة الرئيس بايدن إعادة انتخابه، وكان قد أشار في مناسبات عدة إلى الرغبة في وجود زعيم أصغر سنا ليحل محل الرئيس البالغ من العمر 80 عاما، إذ سبق ودعا مرشحين آخرين في الحزب إلى تحديه.

وقال دين فيليبس في مقطع فيديو تم نشره على وسائل التواصل الاجتماعي : “أنا متحمس للإعلان عن ترشحي للرئاسة في عام 2024، لقد حان الوقت لإعادة توحيد بلادنا مرة أخرى، واستخدام اختلافاتنا لجعلنا أقوى. حان الوقت لإصلاح أميركا”.

واضاف إنه يعتقد أن الوقت قد حان لجيل جديد من الديمقراطيين لقيادة الحزب، خاصة مع احتمال أن يكون الرئيس السابق دونالد ترامب المرشح الرئاسي الجمهوري.

واشار الى أنه درس بيانات استطلاعات الرأي، وانه يشعر بالقلق بشأن احتمال فوز ترامب على بايدن، مضيفا: “أعتقد أن الرئيس بايدن قام بعمل رائع لبلدنا، لكن الأمر لا يتعلق بالماضي، إنها انتخابات تتعلق بالمستقبل”.

ووصف فيليبس ولاية ترامب الثانية المحتملة بأنها لحظة أزمة للديمقراطية الأميركية، معترفا بأنه يواجه صعودا شاقا لأن العديد من الديمقراطيين يدعمون بايدن بشدة، وهم مقتنعون بأن الرئيس ما يزال في وضع جيد للتغلب على ترامب مرة أخرى.