الجمعة 12 رجب 1444 ﻫ - 3 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

النرويج: اعتقال روسيّ منشقّ عن مجموعة "فاغنر" العسكريّة

أعلنت النرويج، اليوم الإثنين، اعتقال عضو بارز سابق في مجموعة “فاغنر” العسكرية الروسية الخاصة طلب اللجوء في النرويج، للاشتباه في دخوله إلى البلاد بشكل غير قانوني.

وقال جون أندرياس يوهانسن، من شرطة الهجرة النرويجية، لوكالة “أسوشيتد برس” إنّ الروسي أندري ميدفيديف، الذي انشق عن “فاغنر”، اعتقل بموجب قانون الهجرة، ويجري تقييم ما إذا كان يتعين استمرار اعتقاله.

وذكرت صحيفة “في جي” النرويجية أنّ اعتقاله “ليس عقوبة إنما إجراء أمني”.

في التفاصيل، ميدفيديف هارب انشق عن مجموعة “فاغنر” حسب مصادر روسية معارضة، وأشار إلى استعداده لكشف كل ما يعرفه عن المجموعة الغامضة التي تربط مالكها المليونير يفغيني بريغوجين علاقات قوية مع الرئيس فلاديمير بوتين.

كما أشار ميدفيديف إلى أنه ترك المجموعة بعد تمديد عقده لما بعد تموز/ يوليو إلى تشرين الثاني/ نوفمبر من دون موافقته، وقال أيضًا إنه مستعد للشهادة بشأن أي جرائم حرب كان شاهدا عليها، وأنكر المشاركة في أي منها.

هذا ويعتقد أن ميدفيديف، الذي يقول إنّه يخشى على حياته، دخل النرويج بشكل غير قانوني بعد عبور حدود البلاد التي تمتد نحو 198 كيلومترا مع روسيا مستهل الشهر الجاري.

وفي مقطع مصور نشرته مجموعة روسية معارضة، قال ميدفيديف إنه تعرض لإطلاق نار في روسيا قبل العبور إلى النرويج.

وأوضحت الشرطة النرويجية أنّ حرس الحدود الروسي أبلغها بوجود آثار على الثلوج تشير إلى عبور شخص الحدود بشكل غير قانوني.

وقال جهاز التحقيق الجنائي الوطني في النرويج، الذي يشارك في التحقيق في ارتكاب جرائم حرب في أوكرانيا، إنه يستجوب ميدفيديف “بصفة شاهد”.