النواب الأميركي:إيران تعرقل السلام باليمن بدعمها للحوثي

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال إد رويس، رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب الأميركي، #إيران تعرقل تحقيق #السلام في اليمن من خلال دعم إرهاب الميليشيات الحوثية والانقلابيين.

ووفقا لموقع مجلس النواب الأميركي، فقد أكد رويس في بيان نشر الثلاثاء الماضي، عقب صدور مشروع قرار بشأن الحرب في #اليمن، أن النظام الإيراني عدو معروف، وهو أكبر تهديد لأمن المنطقة.

وكان مجلس النواب الأميركي قد صوت الاثنين 13 نوفمبر، على قرار بموافقة 366 صوتا مقابل 30 يرسم السياسة الأميركية حيال أزمة اليمن.

وقال إد رويس أثناء التصويت، إن إيران تقدم دعما شريرا متزايدا لميليشيات #الحوثيين، وهو بمثابة إذكاء نار الحرب، ما يعد خرقا للقوانين والقرارات الدولية.

وأضاف: ما يجعل الوضع أكثر تدهورا في اليمن هو تدخل إيران بشكل يعزز تمددها في المنطقة، وأن هذا التوسع أخذ يتصاعد عقب الاتفاق النووي الذي أبرمته الإدارة الأميركية السابقة مع #طهران.

وأكد رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب الأميركي، أن الحرس الثوري أرسل منظومات أسلحة متطورة وخبراء لتدريب الحوثيين وتقديم الاستشارات لهم، كما أرسل عناصر من ميليشيات حزب الله اللبناني – ذراع إيران بالوكالة- لمساعدة الحوثيين.

وأكد رويس أن هذه “الميليشيات أطلقت صواريخ عديدة وهجمات ضد المملكة العربية السعودية وقتلوا المدنيين العزل”.

وأضاف: خلال الأسبوع الماضي فقط تم اعتراض صاروخ باليستي في سماء العاصمة السعودية الرياض.

وشدد على أن تدخلات النظام الإيراني في اليمن تعرقل تحقيق السلام، لأنه جهز الحوثيين لعرقلة المفاوضات السياسية، غير مبال حيال معاناة المدنيين.

كما طالب بإدانة إيران وفرص عقوبات ضدها بسبب نشاطاتها المزعزعة للاستقرار في اليمن بخرقها القرار 2216 لمجلس الأمن الدولي.

 

المصدر

دبي – صالح حميد
Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً