الثلاثاء 20 ذو القعدة 1445 ﻫ - 28 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

اليابان تتعهد بدعم "لا ينقطع" لمناطق الزلزال.. والثلوج تعرقل جهود الإغاثة

تعهد رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا اليوم الأحد، بتقديم دعم “لا ينقطع” للمناطق التي دمرها الزلزال الذي وقع في مطلع العام الجديد، بينما تعرقل الثلوج والصقيع جهود الإنقاذ والإغاثة.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن الكارثة تسببت في مقتل 126 على الأقل حتى الآن.

وزادت الأحوال الجوية السيئة في شبه جزيرة نوتو من متاعب الناجين في المنطقة التي يقع بها مركز الزلزال الذي بلغت قوته 7.6 درجة وتسبب في تشريد أكثر من 30 ألف شخص وقطع الكهرباء عن عشرات الآلاف من الوحدات السكنية والشركات.

ولا يزال 222 شخصا على الأقل في عداد المفقودين، ومن المتوقع هطول مزيد من الثلوج والأمطار الغزيرة خلال الليل في المنطقة.

وأظهرت لقطات بثتها هيئة الإذاعة والتلفزيون الوطنية إن.إتش.كيه شاحنات بناء تحفر وسط أكوام تراب ترتفع ثلاثة أمتار لكشف منازل دفنتها انهيارات أرضية.

وقال رئيس الوزراء فوميو كيشيدا في برنامج لهيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية اليوم الأحد إن “إنقاذ المحاصرين تحت الأنقاض والاستجابة للمناطق المعزولة قضايا يجب معالجتها بأولوية قصوى”.

وكان كيشيدا قال يوم الجمعة إن حكومته ستخصص 4.74 مليار ين (32.77 مليون دولار) من احتياطيات الميزانية لجهود إعادة الإعمار.

وأعلن حاكم محافظة إيشيكاوا، حيث تقع شبه جزيرة نوتو، حالة الطوارئ أمس السبت، ووصف الزلزال بأنه “كارثة غير مسبوقة” للمنطقة، حسبما ذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية.

وفي مدينة واجيما، على الساحل الشمالي لشبه الجزيرة، اصطف طابور سيارات يمتد على مرمى البصر للتزود بالوقود في محطة بنزين مع عودة إمدادات الوقود إلى المنطقة تدريجيا.

    المصدر :
  • رويترز