برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

اليابان توقع اتفاقات لشراء الغاز المسال من عُمان وأمريكا

وقعت شركات يابانية عدة اتفاقات، الثلاثاء، لشراء الغاز الطبيعي المسال منها اتفاق مبدئي لمدة عشر سنوات مع الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال وآخر لمدة 20 سنة مع شركة فينتشر جلوبل ومقرها الولايات المتحدة.

وإمدادات الغاز الطبيعي المسال العالمية شحيحة منذ أن غزت روسيا جارتها أوكرانيا وأوقفت تدفق الغاز إلى أوروبا مما دفع الدول الأوروبية لاستيراد كميات قياسية من شحنات الغاز المسال الأمر الذي شكل ضغطا على الإمدادات العالمية ورفع الأسعار.

وذكرت وكالة الأنباء العمانية اليوم الثلاثاء أن جيرا، كبرى شركات توليد الكهرباء في اليابان، وشركتي ميتسوي اند كو وإيتوشو كورب التجاريتين وقعت جميعها اتفاقات مع الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال لاستيراد ما إجماليه 2.35 مليون طن سنويا.

وقالت جيرا، أكبر مستورد للغاز الطبيعي المسال في اليابان، إنها وقعت اتفاق بنود ملزما مع الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال لشراء ما يصل إلى 12 شحنة، أو 0.8 مليون طن من الغاز المسال، سنويا لمدة عشر سنوات تبدأ في 2025.

وأضافت الشركة أن العقد، الذي وُقع على أساس تسليم ظهر السفينة، يتيح “مرونة كبيرة” ومن المتوقع أن يساعد اليابان على التعامل بطريقة أفضل مع حالة عدم اليقين التي تكتنف العرض والطلب بسوق الغاز الطبيعي المسال المحلي.

وقالت جيرا “التنافس لشراء الغاز الطبيعي المسال آخذ في الاحتدام ولذلك فإن تدبير توريدات مستقرة من الوقود في الوقت المناسب تماشيا مع وضع العرض والطلب على الكهرباء محليا مطلوب لتأمين إمدادات مستقرة من الطاقة في اليابان”.

وأكدت شركتا ميتسوي وإيتوشو توقيع الاتفاقات المبدئية مع الشركة العمانية لكنهما رفضتا ذكر مزيد من التفاصيل.

وقال متحدث باسم إيتوشو إن الشركة، التي لديها عقد مدته 20 عاما مع الشركة العمانية لشراء 0.7 مليون طن من الغاز المسال سنويا ينتهي في 2025، ستواصل محادثاتها مع الشركة البائعة للاتفاق على التفاصيل النهائية.

وجاء الإعلان بعدما أفاد تقرير لهيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية (إن.إتش.كيه) بأن الشركات الثلاث ستؤمن ما إجماليه نحو مليوني طن من الغاز الطبيعي المسال سنويا من سلطنة عمان على مدار عشر سنوات تبدأ في 2025.

وقال مسؤول حكومي لرويترز إن شركات يابانية أخرى تجري محادثات مع الشركة العمانية بشأن عقود محددة المدة لكنه لم يذكر أسماء تلك الشركات. وأضاف أنه في حالة نجاح تلك المحادثات فسوف ترتفع واردات اليابان من الغاز الطبيعي المسال العماني متجاوزة ثلاثة ملايين طن سنويا.

وتم توقيع الاتفاقات مع الشركة العمانية خلال زيارة وزير الصناعة الياباني ياسوتوشي نيشيمورا إلى السلطنة.

ومن ناحية أخرى، أعلنت شركة إنبكس اليابانية للتنقيب عن النفط والغاز اليوم الثلاثاء اتفاقا مدته 20 عاما مع شركة فينتشر جلوبل للغاز الطبيعي المسال ومقرها الولايات المتحدة لاستيراد مليون طن سنويا من مشروع الشركة بولاية لويزيانا الذي من المقرر أن يبدأ إنشاؤه في 2023.

ويمكن للإمدادات الجديدة أن تساعد اليابان في تنويع مصادرها وتقليل الاعتماد على مشروع سخالين الروسي الذي يمثل تسعة بالمئة من إجمالي واردات الغاز المسال الصينية البالغة 74.3 مليون طن سنويا.

وفي العام الماضي استوردت اليابان 1.9 مليون طن من الغاز الطبيعي المسال من عُمان، أي 2.6 بالمئة من إجمالي وارداتها، و7.1 مليون طن من الولايات المتحدة، أي 9.5 بالمئة من إجمالي وارداتها.

    المصدر :
  • رويترز