الأربعاء 2 ربيع الأول 1444 ﻫ - 28 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

اليونسكو تعلن البدء في إعادة تأهيل آلاف المنازل في صنعاء

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) ، السبت، إطلاق مرحلة جديدة من مشروعها المشترك مع الاتحاد الأوروبي لإعادة تأهيل منازل أثرية وتاريخية في مدينة صنعاء القديمة المدرجة في قائمة التراث العالمي، والتي تضررت في الآونة الأخيرة جراء التحديات المتزايدة لتغير المناخ.

وقالت اليونسكو في بيان إن المشروع المشترك سيتم تنفيذه بناء على التقييم الشامل للأضرار التي لحقت بعشرة آلاف منزل تاريخي في صنعاء القديمة، والذي أجري عام 2021.

وأضافت المنظمة أن المشروع سينتج عنه فرص عمل لآلاف الشباب في اليمن من خلال مخططات النقد مقابل العمل.

وأعيد تأهيل 213 مبنى في صنعاء القديمة على مدار السنوات الأربع الماضية بدعم من مشروع اليونسكو والاتحاد الأوروبي المشترك، وفقا لبيان المنظمة.

وتشهد صنعاء منذ الشهر الماضي وعدة محافظات في اليمن هطول أمطار غزيرة غير مسبوقة تسببت في سيول جارفة وفيضانات أودت بحياة العشرات وألحقت أضرارا بما يقرب من 500 منزل في صنعاء القديمة.

وأدرجت اليونسكو صنعاء القديمة في قائمة التراث العالمي في 1986، لكن مع زيادة المخاطر في المدينة جراء تراجع الجهود الوطنية المبذولة في الحفاظ عليها، أقرت المنظمة عام 2015 إنزال المدينة إلى قائمة التراث المهدد بالخطر، وهي خطوة تسبق عادة إخراج المدينة من قائمة التراث العالمي إذا لم تعمل السلطات الوطنية على إزالة المخالفات.

كما أبدت اليونسكو قلقها بشأن تأثير السيول والفيضانات الأخيرة على سبل عيش المجتمعات المحلية في اليمن.

وقالت في البيان “تراقب اليونسكو عن كثب الوضع في المدن التاريخية، لا سيما تلك المدرجة في قائمة التراث العالمي، بما في ذلك مدينة صنعاء القديمة وبلدة زبيد التاريخية ومدينة شبام القديمة”.

    المصدر :
  • رويترز