امرأة تهاجم بسيارتها مركبة شرطة قرب الكونغرس الأمريكي

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أطلقت الشرطة الأمريكية، الأربعاء، النار على امرأة تقود سيارة بعد أن صدمت مركبة شرطة بالقرب من مبنى الكونغرس، وحاولت دهس أفرادها.

وقال المتحدث باسم شرطة العاصمة إيفا ماليكي، في مؤتمر صحفي، إنهم تلقوا مكالمة عن إطلاق نار في شارع “إندبندينس آفنو” الكائن إلى الجهة الجنوبية من مبنى الكابيتول، حيث مكتب أعضاء الكونغرس.

وأضافت أن إطلاق النار وقع أثناء محاولة الشرطة المسؤولة عن حماية شارع الكونغرس، إيقاف امرأة قامت بمهاجمة مركبة للشرطة قرب الكونغرس، ومن ثم دهس أحد عناصرها.

وأشارت ماليكي إلى أن الشرطة تمكنت من السيطرة على الوضع بعد ربع ساعة تقريبا، وإلقاء القبض على المشتبه بها (لم يذكر هويتها)، والتي كانت تقود سياراتها “بشكل غير منضبط وعدواني”.

وأكدت المتحدثة أن المؤشرات حتى الآن تدل على أن الحادث “جنائي ولا علاقة له بالإرهاب”.

ولفتت إلى عدم وقوع إصابات جراء الحادث.

ووقع الحادث قرب مبنى “رايبورن هاوس” الذي يضم عددا من مكاتب أعضاء الكونغرس. وحين يكون الطقس جيدا، عادة ما يسير أعضاء الكونغرس خارج مكاتبهم في طريقهم إلى مبنى الكابيتول.

وعقد مجلسا النواب والشيوخ جلستهما بعد دقائق من الحادث.

ويأتي هذا الحادث بعد أسبوع من اعتداء في لندن نفذه رجل (52 عاما) ودهس بسيارته عددا من المشاة على جسر ويستمنستر قرب البرلمان في هجوم خلف أربعة قتلى و50 جريحا وقتل المهاجم بنيران الشرطة.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً