انتخابات الرئاسة الفرنسية.. بدء التصويت في الأقاليم والمقاطعات الخارجية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

انطلقت، اليوم السبت، في عدد من أقاليم ومقاطعات فرنسا الخارجية، الجولة الثانية من عمليات التصويت لإختيار رئيس جديد للبلاد من بين المرشحين، الوسطي إيمانويل ماكرون، واليمينية المتطرفة مارين لوبان.

وأفادت وسائل إعلام محلية أن التصويت بدأ في تمام الساعة 6:00 ت.غ، من صباح اليوم في “سان بيير وميكلون”، وهو إقليم تابع لفرنسا، ويتكون من مجموعة صغيرة من الجزر الواقعة قرب الساحل الشرقي لكندا، جنوبي نيوفندلاند بالمحيط الأطلسي الشمالي.

وبحسب الأرقام الرسمية، يبلغ عدد الناخبين بالإقليم نحو 5 آلاف.

ومن المنتظر أن تفتح أبواب مكاتب التصويت بفرنسا، غدا الأحد، أبوابها في تمام الساعة 8:00 بالتوقيت المحلي (6:00 ت.غ)، إلاّ أن التصويت بأقاليم ما وراء البحار ينطلق اليوم، بسبب فارق التوقيت، وهو الحال نفسه بالنسبة للفرنسيين المقيمين في القارة الأمريكية.

وينطلق التصويت تباعا، في وقت لاحق اليوم، في بقية مقاطعات وأقاليم فرنسا في ما وراء البحار، والتي تضم في مجملها نحو مليون ناخب.

ووفق آخر استطلاعات نوايا التصويت التي أعلن عنها في فرنسا قبل سريان فترة الصمت الانتخابي (انطلقت منتصف الليلة الماضية)، حصل ماكرون على 63% مقابل 37% لمنافسته.

وتشمل مقاطعات وأقاليم فرنسا في ما وراء البحار، المناطق الواقعة خارج القارة الأوروبية، غير أنها تخضع للإدارة الفرنسية، 11 منها تشكل أقاليم ومقاطعات مأهولة بالسكان، بينما البقية عبارة عن أراضي غير مأهولة.

أما في أقاليم فرنسا الداخلية، فقد دعي نحو 47 مليون ناخب للإدلاء بأصواتهم، غدا، في الجولة الثانية للإنتخابات الرئاسية، لاختيار خلف للرئيس المنتهية ولايته فرانسوا أولاند.

وتصدر ماكرون السباق في الجولة الأولى للانتخابات، التي أجريت في 23 نيسان/ إبريل الماضي، بحصوله على 24.01%، تليه لوبان بـ 21.30% من أصوات الناخبين، بحسب المجلس الدستوري الفرنسي.

المصدر وكالة الأناضول

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً