الأحد 18 ذو القعدة 1445 ﻫ - 26 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

انخفاض حاد في إيرادات "إنتربابليك".. ما السبب؟

أعلنت شركة إنتربابليك الأربعاء 24 نيسان/أبريل 2024، عن انخفاض حاد في الإيرادات في بعض أسواقها الدولية، بما في ذلك الشرق الأوسط، بسبب تأثير حالة عدم اليقين الجيوسياسي على ميزانيات الدعاية والإعلان.

وألقى التوتر المتزايد في الشرق الأوسط بثقله على توقعات النمو لمجموعة الدعاية والإعلان التي أشارت في فبراير شباط إلى أن الصراع بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) سيؤثر على أعمالها.

وأكدت الشركة توقعاتها لنمو سنوي يتراوح بين واحد إلى اثنين بالمئة، لكنها قالت إن قرارا اتخذه عميل كبير لم تذكر اسمه يعني أنه سيكون من الصعب الوصول إلى الحد الأقصى لهذا النطاق.

وأعلنت إنتربابليك، التي تمتلك أيضا شركات ماكان وميديا براندز ومولين لو، تحقيق إيرادات بلغت 2.18 مليار دولار في الربع الأول، وهو ما يتماشى مع توقعات السوق بحسب بيانات مجموعة بورصات لندن.

وتعكس تلك النتائج توقعات النمو غير المؤكدة في سوق الدعاية والإعلان إذ تقوم عدة شركات في مجالي التكنولوجيا والإعلام بتسريح الموظفين وخفض التكاليف.

لكن أومنيكوم التي تعمل في مجال الدعاية والإعلان تجاوزت توقعات الأرباح والإيرادات الفصلية الأسبوع الماضي بفضل طلب قوي على خدماتها الإعلانية.

وانخفضت إيراداتها في قطاع “جميع الأسواق الأخرى”، الذي يشمل كندا وأفريقيا والشرق الأوسط، بنحو 6.5 بالمئة خلال ثلاثة أشهر، بينما تراجعت إيرادات منطقة آسيا والمحيط الهادئ بنحو 8.1 بالمئة في الفترة ذاتها.

وحققت الشركة أرباحا فصلية بلغت 29 سنتا للسهم، مقارنة بنحو 33 سنتا للسهم خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.

    المصدر :
  • رويترز