الخميس 16 شوال 1445 ﻫ - 25 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ايران تهدد اوكرانيا: يمكن لزيلينسكي أن يرى قوة تدمير الصواريخ الإيرانية

هدد مستشار فريق التفاوض النووي الإيراني محمد مرندي، أوكرانيا بالصواريخ والطائرات المسيرة وأسلحة إيرانية مختلفة.

وأشار إلى أن أحد مستشاري الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، ذكر تورط أوكرانيا في هجوم لطائرات مسيرة إسرائيلية على مدينة أصفهان.

وقال إن زيلينسكي سيندم على ارتكاب مثل تلك الحماقة، على حد وصفه وتابع متوعدا “كما يمكن لزيلينسكي أن يرى تجربة قوة تدمير الطائرات المسيرة والصواريخ الإيرانية وغيرها من الأسلحة”.

وكان المستشار الأوكراني ميخايلو بودولياك كتب في تغريدة “ليلة متفجرة في إيران – إنتاج مسيرات وصواريخ ومصاف للنفط”، مضيفاً أن “أوكرانيا حذرتكم”.

وأشار إلى أن “منطق الحرب يجعل المرتكبين والمتواطئين يدفعون الثمن”.

إلى ذلك، وصفت الخارجية الإيرانية في بيان، موقف المستشار بأنه “غريب ومنحاز”، مطالبة “بتفسير رسمي وفوري من الحكومة الأوكرانية” بشأن هذا التصريح.

يشار إلى أن التوتر خيّم على العلاقات بين إيران وأوكرانيا خلال الأشهر الماضية، على خلفية مزاعم تتحدث عن تزويد طهران موسكو بطائرات مسيرة لمساعدتها في عملياتها في أوكرانيا، وهو ما أثار غضب كييف وانتقادات الغرب.

وعزز هذا التوتر شكوك طهران حول مشاركة أوكرانية في العملية التي قالت وسائل إعلام غربية وإيرانية، إن إسرائيل تقف خلفها.

وتعد الضربة في أصفهان أول هجوم معروف نفذته إسرائيل في ظل الحكومة الائتلافية اليمينية المتطرفة الجديدة بقيادة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، الذي أجاز سلسلة من العمليات الجريئة داخل إيران عندما خدم آخر مرة في هذا المنصب من 2009 إلى 2021.

ووقع الانفجار وسط تصاعد للتوتر مع الغرب بسبب ملف إيران النووي وتزويدها روسيا بالأسلحة في حربها مع أوكرانيا، إضافة إلى قمع مظاهرات شعبية مناهضة للحكومة الإيرانية مستمرة منذ أشهر.