برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

باكستان: الأخوة مع السعودية عمرها قرون.. ومصاعبنا تضاءلت بدعم الخليج

أكد رئيس وزراء باكستان شهباز شريف، أنّ علاقة الأخوة بين السعودية وباكستان عمرها قرون، مشيرًا إلى أن بلاده تتعاون مع دول الخليج لإبراز الإسلام على أنه دين سلام.

كما أضاف رئيس وزراء باكستان في مقابلة خاصة لـ”العربية”، أن بلاده تعمل مع دول الخليج على تطوير التجارة والاستثمارات، مشيرًا إلى أن مصاعب بلاده ما كانت تضاءلت لولا دعم دول الخليج.

العلاقة مع الهند

شريف قال إن إسلام أباد خاضت 3 حروب مع الهند، والنتيجة كانت المزيد من البطالة والفقر، مؤكدا أن بلاده تود أن تعيش بسلام مع الهند شرط حل المشكلات الأساسية.

إلى ذلك، أوضح أن التوترات في شرق أوروبا تسببت في آثار كارثية على العالم، لافتاً إلى أن إسلام آباد هي جسر عبور بين الصين والولايات المتحدة.

تحديات اقتصادية

وقال إن بلاده تواجه تحديات اقتصادية صعبة، وتابع “لا أتسامح أبدا في القضايا المتعلقة بالفساد”، وأوضح أن القيادة الديناميكية لولي العهد السعودي جعلت المملكة أكثر ازدهارا.

ويسعى رئيس الوزراء الباكستاني شهباز شريف لتوثيق العلاقات الاقتصادية مع السعودية، ووجّه ولي العهد رئيس مجلس الوزراء السعودي، الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، في العاشر من الشهر الجاري، بدراسة زيادة استثمارات المملكة في باكستان التي سبق الإعلان عنها في 25 أغسطس/آب لتصل إلى 10 مليارات دولار.

وتعهد مانحون دوليون من بينهم السعودية يوم الاثنين الماضي بتقديم أكثر من 9 مليارات دولار لمساعدة باكستان في التعافي من فيضانات مدمرة شهدتها العام الماضي وهو ما يتجاوز أهدافها للتمويل الخارجي، وذلك خلال اجتماع في جنيف نظمته الأمم المتحدة والحكومة الباكستانية.