بالصورة: لافتة تفتح ملف رفسنجاني من جديد وتكشف سر وفاة وتتوعد روحاني بالمصير نفسه !

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

رفعت مجموعة من رجال الدين في الحوزة الشيعية والتي تعرف بـ”المدرسة الفيضية” بمدينة قم الإيرانية، لافتة مثيرة خلال وقفة احتجاجية ضد سياسات الحكومة تهدد بقتل روحاني، الأمر الذي أثار جدلا واسعا في إيران.

وفتحت اللافتة المثيرة التي رفعها رجال دين إيرانيون، ملف وفاة الزعيم الإيراني رفسنجاني من جديد الذي توفي في ظروف غامضة عام 2017، حيث استخرجت جثمان رفسنجاني ميتا من مسبح فرح في طهران.

ومسبح فرح تابع لمجموعة رياضية وسياحية كانت تابعة لزوجة شاه إيران فرح بهلوي وبعد إسقاط النظام الملكي في إيران، أصبحت هذه المجموعة الرياضية وقصورها الفاخرة تستخدم من قبل كبار رجالات النظام في إيران.

وكتب على اللافتة المثيرة شعار موجه للرئيس روحاني ويهدده بالقتل على طريقة قتل رفسنجاني خنقا داخل المسبح، وحسبما ترجمتها “عربي21” فإن ما كتب على اللافتة: “أنت الذي المفاوضات هي شعارك.. سيكون مسبح فرح في انتظارك”.

وهنا يشير الشعار إلى الرئيس روحاني الذي يدعو دائما إلى المفاوضات مع أمريكا وأوربا وأنها هي الطريق الوحيد والأسلم لحل أزمات البلاد.

وقالت صحيفة “جمهوري إسلامي” الرسمية المقربة من روحاني إن “اللافتة التي رفعت في الحوزة الشيعية في قم بهدف الاحتجاجات على سياسات الحكومة كانت تحمل تهديدا واضحا للرئيس وجلبت الانتباه للعديد من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي”.

وأضافت أن بعض مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي قالوا إن شعار “أنت الذي المفاوضات هي شعارك، سيكون مسبح فرح في انتظارك” إضافة إلى تهديد الرئيس، هو نوع من الاعتراف الضمني بوجود أياد نافذة متورطة في قضية وفاة رفسنجاني.

وبعد مرور شهرين من وفاة رفسنجاني شككت ابنته فاطمة في أسباب وظروف وفاة والدها، ورجحت قضية اغتياله داخل المسبح، قائلة إن “هناك الكثير من الغموض بالنسبة لنا يدور حول وفاة والدنا، وأن الزمان كفيل بأن يكشف كل شيء”.

Loading...
المصدر عربي21

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً