استمع لاذاعتنا

بالفيديو: نهاية مأساوية.. وفاة عسكريين في عرض جوي أمام الملأ

العروض الجوية العسكرية في المناسبات الوطنية والعامة تتطلب تدريبا مكثفا قبل القيام بها، لكن الخبرة والحذر لا يمنعان القدر، والقدر أصاب ضابطين لقيا مصرعهما إثر انقطاع الحبل المعلق بمروحية بهما.

حيث أظهر مقطع فيديو مأساوي لحظة مقتل عسكريين كولومبيين بطريقة “فاجعة”، الأحد، بعد سقوطهما في الهواء وهما يحملان علم بلادهما في الجو، أمام مئات الجماهير، خلال عرض عسكري لم يمض كما يجب.

ولقي العسكريان مصرعهما إثر انقطاع حبل معلق بمروحية، كانا يتدليان منه أثناء عرض جوي في مدينة “ميديلين”، بحسب ما أعلنت السلطات، وفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وقالت قيادة الجيش في بيان إن “القوات الجوية الكولومبية تأسف بشدة لفقد رجلين شجاعين (..) لقيا حتفهما بحادث في أقصى مدرج مطار أولايا هيريرا في ميدلين”.
كما أكدت وزارة الدفاع الكولومبية عزمها على إجراء تحقيق موسع حول الحادثة.

وكان ضابطا الصف خيسوس موسكويرا وسيباستيان غامبوا متدليين من حبل معلق بمروحية عسكرية، ويمسكان بعلم ضخم لبلادهما، في إطار “عرض جوي” في اختتام “مهرجان الزهور” الذي يقام سنويا في المدينة.

وأظهر الفيديو الذي نشر عبر شبكات التواصل الاجتماعي، لحظة انقطاع الحبل، مما أدى إلى سقوط العسكريين بسرعة هائلة ووفاتهما على الفور.
وتم إغلاق المطار مؤقتا، إلى أن تم انتشال جثتي العسكريين، ثم أعيد فتحه مجددا.

وبعد الحادثة بساعات، أعلن وزير الدفاع الكولومبي غوليرمو بوتيرو أنه سيعلق مشاركة العسكريين في الاستعراضات الجوية.

لقي عسكريان كولومبيان مصرعهما، أمس الأحد، إثر انقطاع حبل معلق بمروحية كانا يتدليان منه أثناء عرض جوي في ميدلين بشمال غربي البلاد.

وقالت قيادة الجيش في بيان، إن “القوات الجوية الكولومبية تأسف بشدة لفقدان رجلين شجاعين لقيا حتفهما بحادث في أقصى مدرج مطار أولايا هيريرا في ميدلين”، وفق ما نشرته وكالة الأنباء الألمانية.

وكان ضابطا الصف، خيسوس موسكويرا وسيباستيان غامبوا، متدليين من حبل معلق بمروحية عسكرية ويمسكان بعلم ضخم لبلادهما، في إطار عرض جوي في اختتام مهرجان الزهور الذي يقام سنويا في المدينة.

وبحسب مقاطع الفيديو التي بثت عبر شبكات التواصل الاجتماعي، فإن الحبل انقطع مما أدى لسقوط العسكريين ووفاتهما.