الثلاثاء 20 ذو القعدة 1445 ﻫ - 28 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بايدن يُحذر: الديموقراطية والحريات على المحك بعد فوز ترامب

حذّر الرئيس الأميركي جو بايدن، مساء الثلاثاء، من أنّ الديموقراطية والحريّات الفردية في الولايات المتّحدة “على المحكّ” بعد فوز سلفه دونالد ترامب في الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري في ولاية نيوهامبشر.

وفي بيان أصدره بعيد فوز خصمه الجمهوري، قال الرئيس الديموقراطي الساعي للفوز بولاية ثانية إنّه “من الواضح الآن أنّ دونالد ترامب سيكون المرشح الجمهوري”، وفقا لفرانس برس.

وأضاف “رسالتي إلى البلاد هي أنّ المخاطر لا يمكن أن تكون أكبر. ديموقراطيتنا، حرياتنا الفردية.. اقتصادنا.. كلّها على المحك”.

وفور صدور هذه التقديرات الإعلامية بفوز ترامب، اعتبرت الحملة الانتخابية للرئيس جو بايدن أنّ فوز الرئيس السابق في نيوهامبشر يعني أنّ حصوله على ترشيح حزبه الجمهوري للانتخابات الرئاسية بات شبه مضمون.

وقالت مديرة الحملة جولي تشافيز رودريغيز في بيان إنّ “نتائج الليلة تؤكّد أنّ دونالد ترامب ضمَن عملياً ترشيح الحزب الجمهوري”.

وكان ترامب فاز بالانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري في ولاية نيو هامبشر، أمام منافسته السفيرة السابقة في الأمم المتّحدة، نيكي هايلي، بحسب ما أظهرت تقديرات نشرتها وسائل إعلام أميركية عديدة مساء الثلاثاء.

وهذا هو الفوز الثاني لترامب بعد فوزه بالانتخابات التمهيدية في ولاية آيوا الأسبوع الماضي.

ويعد هذا الفوز خطوة إضافية نحو انتزاع بطاقة الترشيح الحزبية للانتخابات الرئاسية المقررة في نوفمبر المقبل.

وأقرّت هايلي، البالغة من العمر 52 عاماً، بهزيمتها أمام ترامب، لكنّها أكّدت مضيّها في السباق حتى النهاية.

وقالت هايلي “هذا السباق لم ينته بعد”، محذّرة في الوقت نفسه من أنّ حصول ترامب على ترشيح الحزب الجمهوري “سيعني فوز بايدن” بولاية ثانية في الانتخابات المقرّرة في نوفمبر المقبل.

وقالت إنّ الديموقراطيين “يعلمون أنّ ترامب هو الجمهوري الوحيد في هذا البلد الذي يستطيع جو بايدن أن يهزمه”.

ولم يسبق لأيّ مرشّح جمهوري في تاريخ الولايات المتّحدة أن فاز بالانتخابات التمهيدية في أول ولايتين ولم يحصل في النهاية على ترشيح حزبه.

    المصدر :
  • وكالات