الجمعة 12 رجب 1444 ﻫ - 3 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بريطانيا.. تحرك حكومي أزمة لحل مشاكل القطاع الصحي المتعثر

عقد رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك، اجتماع أزمة مع وزراء الحكومة ومديري الأطقم الطبية والخدمات الصحية، السبت، لإجراء محادثات حول إنهاء أزمة الرعاية الصحية التي شهدت آلاف المرضى العالقين خارج المستشفيات المكدسة.

وقالت الحكومة إنها “تجمع أفضل العقول من المستشفيات من قطاعي الصحة والرعاية للمساعدة في مشاركة المعلومات والحلول العملية، بحسب “أسوشيتدبرس”.

ويواجه النظام الصحي في بريطانيا ضغوطا متزايدة، تتضمن زيادة الطلب على الرعاية بعد تخفيف قيود مكافحة الجائحة ووجود طفرة في الإنفلونزا والفيروسات الشتوية الأخرى بعد عامين من الإغلاق، ونقص العاملين جراء الإنهاك الوبائي ونضوب العمالة الأوروبية في بريطانيا عقب انسحابها من الاتحاد الأوروبي.

ويشغل آلاف الأسرة في المستشفيات حاليا، أشخاص مؤهلون للخروج، ولكن ليس لديهم مكانا يذهبون إليه بسبب ندرة الأماكن المخصصة للرعاية طويلة الأجل.

وتظهر الأرقام الرسمية أن ثلث المرضى فقط المؤهلين للخروج من مستشفى في إنجلترا، غادروا بالفعل الأسبوع الماضي.

وتسبب هذا في توقف سيارات الإسعاف خارج المستشفيات مع المرضى الذين لا يمكن قبولهم، وفي المقابل ينتظر الأشخاص الذين يعانون من حالات صحية طارئة لساعات لحين وصول سيارات الإسعاف.

ويقول قادة القطاع الصحي إن التأخيرات تسببت على الأرجح في وفاة المئات.

علاوة على ذلك، تركت أزمة نفقات المعيشة التي تفاقمت جراء ارتفاع فواتير الطعام والطاقة، بعض العاملين في القطاع الصحي يكافحون لتغطية تكاليف المعيشة.

نظمت الممرضات وطواقم الإسعاف إضرابات، كجزء من أكبر موجة من الإضرابات في البلاد منذ عقود.