بريطانيا ترحب بعقوبات أميركا الجديدة على خبراء سوريين

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

رحبت #بريطانيا بالعقوبات التي فرضتها #الولايات_المتحدة الاثنين على خبراء سوريين لهم صلة بالهجوم الكيمياوي على #خان_شيخون، وقالت إن تلك العقوبات تمثل رسالة واضحة بأن “الأفعال لها عواقب”.

وكانت وزارة #الخزانة_الأميركية قد فرضت عقوبات على 271 خبيرا كيمياويا وعدد من المسؤولين السوريين من #مركز_الدراسات_والبحوث_العلمية السوري، الذي قالت إنه مسؤول عن تطوير سلاح #غاز_السارين الذي استُخدم في هجوم الرابع من نيسان/أبريل.

وأعلن وزير الخارجية البريطاني بوريس #جونسون أن بلاده ستدعم الجهود الرامية لمحاسبة المسؤولين عن الهجمات الكيمياوية وستدفع من أجل تسوية سياسية لإنهاء الصراع في #سوريا.

وقال جونسون في بيان: “المملكة المتحدة ترحب بالتحرك الأميركي لمعاقبة أفراد على صلة باستخدام الأسلحة الكيمياوية في #سوريا”.

وأضاف: “العقوبات تبعث برسالة واضحة مفادها أن الأفعال لها عواقب وتهدف إلى ردع الآخرين عن القيام بتصرفات همجية مماثلة. نرحب بالدور الذي تلعبه العقوبات في زيادة الضغط على #النظام_السوري للتخلي عن حملته العسكرية”.

 

المصدر رويترز

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً