السبت 9 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 3 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بريطانيا تعتزم شراء 5 فرقاطات جديدة لمواجهة تهديدات روسيا

تعتزم بريطانيا تخصيص 4.2 مليار جنيه إسترليني “4.9 مليار دولار” لشراء 5 فرقاطات جديدة من مجموعة بي إيه إي سيستمز البريطانية العملاقة، سعياً لتعزيز الأمن “في مواجهة تزايد التهديدات الروسية”، حسب ما أعلن رئيس الوزراء ريشي سوناك، الثلاثاء.

وأكد سوناك في بيان صادر عن داونينغ ستريت أن “المملكة المتحدة وحلفاءها يتخذون الخطوات لتعزيز أمنهم في مواجهة تهديدات روسية متزايدة”.

كما أضاف أن “أفعال روسيا تضعنا جميعاً في خطر وبينما نقدّم للشعب الأوكراني الدعم الذي يحتاج إليه، فنحن نسخّر أيضاً وسع وعمق خبرة المملكة المتحدة لحماية أنفسنا وحلفائنا، وهذا يشمل بناء الجيل المقبل من السفن الحربية البريطانية”، وفق فرانس برس.

يشار إلى أن هذا المبلغ يمثل المرحلة التالية من برنامج يجري بموجبه حالياً بناء 3 سفن، ويتوقع الانتهاء من بناء الفرقاطات الثماني بحلول منتصف 2030.

بدورها أكدت مجموعة بي إيه إي سيستمز في بيان منفصل طلبية شراء 5 فرقاطات إضافية طراز سيتي كلاس تايب 26، مضيفة أن الطلبية ستوفر 4 آلاف وظيفة في كل أقسام الشركة وسلسلة الإمداد.

فيما أفادت عن ارتفاع عدد الطلبيات لديها عقب النزاع في أوكرانيا، وارتفعت أسعار أسهمها بأكثر من 3% في تداولات فترة الصباح في سوق لندن.

يذكر أنه منذ انطلاق العملية العسكرية الروسية على الأراضي الأوكرانية في 24 فبراير الفائت، اصطفت الدول الغربية إلى جانب كييف، داعمة إياها بالسلاح والعتاد.

فيما فرضت آلاف العقوبات القاسية على موسكو التي هددت بأن تلك الشحنات ستكون هدفاً شرعياً لقواتها وطائراتها.

    المصدر :
  • وكالات