الأربعاء 6 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 30 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بريطانيا.. سوناك يتعهد بإصلاح الفوضى التي أحدثتها تراس

قال رئيس الوزراء البريطاني الجديد ريشي سوناك، الثلاثاء، إنه سيحاول معالجة الفوضى التي تركتها ليز تراس التي سبقته في المنصب، واستعادة الثقة في السياسة البريطانية ومواجهة “أزمة اقتصادية متجذرة”، لكنه حذر البلاد مما وصفه بقرارات صعبة قادمة.

ومن أمام مكتبه في داوننج ستريت، وجه سوناك التحية إلى تراس، التي أحدث برنامجها الاقتصادي اضطرابا في الأسواق، قائلا إن الأخطاء التي ارتكبتها لم تكن “وليدة نوايا سيئة”.

كما أشار إلى سلفها، بوريس جونسون، قائلا إن التفويض الذي منحه المحافظون في انتخابات 2019 لرئيس الوزراء الأسبق لم يكن ليتحمله شخص واحد، وإنه سيسترشد بوعوده.

وقال “أريد أن أشيد بمن سبقتني في المنصب ليز تراس .. بعض الأخطاء ارتُكبت. لم تنبع من نوايا سيئة. بل على العكس تماما في الواقع. لكنها أخطاء مع ذلك”.

وأضاف “تم انتخابي كزعيم لحزبي ورئيس للوزراء، وذلك جزئيا لإصلاحها (الأخطاء). ويبدأ هذا العمل على الفور. سأضع الاستقرار الاقتصادي والثقة في صميم أجندة هذه الحكومة. وهذا يعني اتخاذ قرارات صعبة”.

وقال سوناك، وهو أحد أغنى المشرعين في البرلمان، مناشدا الشعب البريطاني الذي يواجه ارتفاع أسعار الطاقة والغذاء، إنه يقدر تماما مدى صعوبة الأمور بالنسبة لكثيرين.

وأضاف “كل ما يمكنني قوله هو أنني لست خائفا. أعرف المنصب الرفيع الذي قبلته وآمل أن أفي بمتطلباته.

“لذلك أقف هنا أمامكم مستعدا لقيادة بلدنا إلى المستقبل. لوضع احتياجاتكم فوق السياسة، للتواصل وبناء حكومة تمثل أفضل تقاليد حزبي. معا يمكننا تحقيق أشياء لا تصدق”.