الأثنين 11 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 5 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بريطانيا: نراقب عن كثب الوضع بشأن حريق سجن إيفين الإيراني

أثار حريق سجن إيفين الإيراني مخاوف العديد من الدول بشأن سلامة المعتقلين، وقال وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وجنوب آسيا طارق أحمد، الأحد، إن بلاده تراقب “عن كثب” الوضع بشأن حريق سجن إيفين في العاصمة الإيرانية طهران.

وأضاف الوزير البريطاني عبر “تويتر”، أن السلطات الإيرانية مسؤولة عن ضمان سلامة جميع السجناء داخل السجن.

يأتي هذا بينما أودى الحريق الذي اندلع في سجن إيفين في طهران خلال ليل السبت-الأحد بأربعة سجناء على الأقل، بعد شهر على بدء الاحتجاجات على وفاة الشابة الإيرانية مهسا أميني، حسب ما أعلنت السلطات، الأحد.

وقال موقع “ميزان أونلاين” التابع للسلطات القضائية، إن “أربعة سجناء لقوا حتفهم بسبب تنشق الدخان الناجم عن الحريق، وأصيب 61 آخرون”، مضيفاً أن أربعة من المصابين في “حالة خطرة”.

وكانت منظمات حقوقية أعربت، الأحد، عن مخاوف على حياة السجناء، بعد سماع طلقات نارية وانفجارات أثناء الحريق الذي اندلع داخل المجمع، الذي شوهد الدخان والنيران يخرجان منه، حسب ما أظهرت مقاطع فيديو نُشرت على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأعرب ذوو سجناء ومنظمات حقوقية عن قلقهم على حياة نزلاء السجن، مشيرين إلى أن السلطات استخدمت الغاز المسيل للدموع في المنشأة.

ويأتي الحريق، الذي ألقت طهران باللوم فيه على “أعمال شغب واشتباكات” وتمّت السيطرة عليه لاحقاً وفقاً للسلطات، في وقت تشهد إيران احتجاجات على وفاة الشابة مهسا أميني البالغة من العمر 22 عاماً، بعد اعتقالها لانتهاكها قواعد اللباس الصارمة في إيران.