الخميس 9 شوال 1445 ﻫ - 18 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بسبب ضبابية مسار خفض الفائدة.. أسهم أوروبا تهبط من مستويات قياسية مرتفعة

فقدت الأسهم الأوروبية الزخم عند الإغلاق اليوم الخميس 14 آذار/مارس الجاري، بعدما سجلت سلسلة من المستويات القياسية المرتفعة على مدى الجلسات القليلة الماضية، إذ أدت مزيد من الشواهد على تباطؤ تراجع التضخم الأمريكي إلى التشكيك في توقيت خفض أسعار الفائدة.

وساهم تراجع قطاع التعدين في زيادة الخسائر.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي منخفضا 0.2 بالمئة، بعدما سجل أعلى مستوى على الإطلاق لثالث مرة على التوالي في وقت مبكر من الجلسة.

وزاد مؤشر أسعار المنتجين في الولايات المتحدة أكثر من المتوقع في فبراير شباط، ما أجج المخاوف حول ارتفاع التضخم وأثار شكوك حول إذا ما كان مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) سيكون قادرا على بدء خفض أسعار الفائدة في يونيو حزيران. ويأتي التقرير عقب بيانات قوية لأسعار المستهلكين في وقت مبكر هذا الأسبوع.

وارتفعت عوائد السندات الأوروبية بعد صدور بيانات مؤشر أسعار المنتجين في الولايات المتحدة، وهو ما زاد الضغوط على مؤشرات الأسهم، ولامست عوائد السندات الألمانية لأجل عشر سنوات أعلى مستوياتها منذ الأول من مارس آذار، وتعد السندات الألمانية سندات قياسية في منطقة اليورو.

وفي الوقت نفسه، واصل صناع السياسات في البنك المركزي الأوروبي دعم خفض أسعار الفائدة في يونيو حزيران لكنهم أبدوا اليوم الخميس وجهات نظر متناقضة حول توقيت ووتيرة التحركات الإضافية، مما يشير إلى عدم وجود إجماع حتى الآن داخل مجلس محافظي البنك.

ودفع تباطؤ التضخم في منطقة اليورو وآمال خفض تكاليف الاقتراض وتقارير أرباح الشركات المتفائلة المؤشر ستوكس 600 إلى الارتفاع 5.7 بالمئة هذا العام.

وتصدر قطاع التعدين خسائر القطاعات في أوروبا اليوم الخميس بعدما انخفض 1.4 بالمئة بسبب تأثر أسعار المعادن الأساسية والنفيسة.

وتفوق المؤشر كاك 40 الفرنسي على بورصات أوروبية رئيسية أخرى لينهي الجلسة مرتفعا 0.3 بالمئة.

    المصدر :
  • رويترز