الأحد 17 ذو القعدة 1445 ﻫ - 26 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بسبب مداهمة سفارة المكسيك في كيتو.. نيكاراجوا تقطع علاقاتها مع الإكوادور

أعلنت حكومة نيكاراجوا في بيان قطع “جميع علاقاتها الدبلوماسية” رسميا مع الإكوادور اليوم السبت 6 نيسان /أبريل الجاري.

وأشارت حكومة نيكاراجوا في بيانها إلى أن مداهمة سفارة المكسيك في كيتو الليلة الماضية يمثل انتهاكا صارخا للقانون الدولي.

أعلنت المكسيك أمس الجمعة، تعليق علاقاتها الدبلوماسية مع الإكوادور بعد أن اقتحمت الشرطة السفارة المكسيكية في كيتو لاعتقال نائب الرئيس الإكوادوري السابق خورخي غلاس المختبئ هناك.

وكتب الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور عبر منصة “إكس” للتواصل الاجتماعي: “هذا انتهاك صارخ للقانون الدولي وسيادة المكسيك”، مضيفا أنه أمر بالتعليق الفوري للعلاقات الدبلوماسية.

وكانت الخارجية المكسيكية أعلنت في وقت سابق يوم الجمعة، أن حكومة البلاد قررت منح اللجوء السياسي لغلاس الذي لجأ إلى السفارة المكسيكية في كيتو طلبا للحماية منذ ديسمبر الماضي.

وأعلنت السلطات في الإكوادور، اعتقال خورخي غلاس من داخل مقر سفارة المكسيك.

وأفادت وزيرة الخارجية المكسيكية أليسيا بارسينا، بإصابة دبلوماسيين مكسيكيين خلال قيام قوات الأمن الإكوادورية باقتحام السفارة.

وأعلنت الخارجية المكسيكية أن المكسيك سترفع قضية اقتحام سفارتها في كيتو إلى محكمة العدل الدولية.

وكانت سلطات الإكوادور أعلنت الخميس أن سفيرة المكسيك لدى كيتو شخص غير مرغوب فيها وأنها سترحل “قريبا” بسبب تعليق للرئيس المكسيكي على مقتل المرشح الرئاسي السابق في الإكوادور فرناندو فيلافيسينسيو قبل أيام من انتخابات أغسطس 2023 ومدى تأثير اغتياله في نتائج تلك الانتخابات.

    المصدر :
  • رويترز