السبت 3 شوال 1445 ﻫ - 13 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بشكل غير متوقع.. انكماش الاقتصاد الألماني يزيد في فبراير

كشف مسح أولي نُشر اليوم الخميس أن انكماش الاقتصاد الألماني زاد في فبراير /شباط الجاري إذ لم يتمكن تحسن طفيف في نشاط الخدمات من تعويض تدهور حاد مفاجئ في قطاع التصنيع.

وانخفض مؤشر بنك هامبورج التجاري المجمع لمديري المشتريات الصادر عن ستاندرد اند بورز جلوبال إلى 46.1 نقطة في فبراير شباط مقابل 47.0 نقطة في الشهر السابق، وهو ما يتعارض مع التوقعات في استطلاع لرويترز بالارتفاع إلى 47.5 نقطة.

وبهذا يستمر انخفاض المؤشر عن مستوى خمسين نقطة الذي يفصل بين النمو والانكماش للشهر الثامن على التوالي في فبراير شباط ويسجل أسرع وتيرة للتراجع منذ أكتوبر تشرين الأول.

ويتتبع مؤشر مديري المشتريات المجمع قطاعي الخدمات والتصنيع اللذين يشكلان معا أكثر من ثلثي الاقتصاد الألماني.

وقال طارق كمال شودري الاقتصادي في بنك هامبورج التجاري “بعد بصيص من الأمل في الأشهر الماضية، تخيم الكآبة على قطاع الصناعة الألماني الآن”.

وانخفض نشاط الأعمال في قطاع التصنيع إلى 42.3 في فبراير شباط من 45.5 في الشهر السابق، وهو أقل بكثير من توقعات المحللين بالارتفاع إلى 46.1 نقطة.

وقال شودري إن انخفاض أسعار مستلزمات الإنتاج ومواعيد التسليم الأقصر، وهي إشارات تبدو إيجابية للوهلة الأولى في ضوء ضغوط الأسعار وأزمة البحر الأحمر، يؤكدان الضعف المزمن في الطلب.

وارتفع مؤشر مديري المشتريات لقطاع الخدمات إلى 48.2 نقطة في فبراير شباط من 47.7 في الشهر السابق، متجاوزا توقعات المحللين بتسجيل 48.0 نقطة، لكنه لا يزال في منطقة الانكماش.

وكان الخبير الاقتصادي في بنك هامبورج التجاري أكثر تفاؤلا إزاء الخدمات قائلا “يمكننا أن نرى ضوءا في نهاية النفق، لكن قد يستغرق حتى الربع الثاني للوصول إليه”.

    المصدر :
  • رويترز