الجمعة 9 شوال 1445 ﻫ - 19 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد إغلاق باب التسجيل.. المعارضة الفنزويلية دون مرشح في انتخابات الرئاسة

أصبح ائتلاف المعارضة في فنزويلا دون مرشح في الانتخابات الرئاسية التي تجرى في شهر يوليو /تموز القادم، بعدما فشلت كورينا يوريس في تسجيل اسمها ضمن المرشحين قبل انتهاء الموعد المحدد لذلك أمس الاثنين 25 آذار/مارس الجاري.

ووقع الاختيار على يوريس (80 عاما) الأسبوع الماضي للترشح عن المعارضة من جانب ماريا كورينا ماتشادو التي فازت بترشيح المعارضة لخوض السباق باكتساح في العام الماضي أمام الرئيس الحالي نيكولاس مادورو لكن تم منعها من تولي أي منصب رسمي.

وقال عمر باربوزا زعيم ائتلاف المعارضة إن الائتلاف لم يستطع الولوج إلى النظام الإلكتروني للسلطة الانتخابية لتسجيل اسم يوريس.

وأضاف في وقت مبكر من اليوم الثلاثاء “لم يسمحوا لنا بالدخول”.

ولم ترد وزارة الإعلام الفنزويلية ولا هيئتها الانتخابية في المجلس الانتخابي الوطني على الفور على طلب من رويترز للتعليق على ما إذا كانت يوريس غير مؤهلة للترشح.

وتم القبض على شخصين مقربين من ماتشادو الأسبوع الماضي مما أثار غضب واشنطن التي حذرت بالفعل من أنها لن تقوم بتخفيف العقوبات النفطية التي تنتهي في أبريل نيسان ما لم تسمح حكومة مادورو الاشتراكية بإجراء انتخابات حرة ونزيهة.

وقالت يوريس لرويترز في مقابلة أجريت معها أمس الاثنين إنها منفتحة على إجراء مناقشات مع مادورو.

وأضافت “يجب أن أتفاوض معه.. أقول له إنه يجب أن يلتزم بالدستور”.

وسمح الحزب الاشتراكي الحاكم في فنزويلا لمادورو، وهو سائق حافلة سابق يبلغ من العمر 61 عاما، بالترشح لفترة ثانية مدتها ست سنوات، ونجح في التسجيل كمرشح لدى المجلس الانتخابي الوطني أمس الاثنين.

    المصدر :
  • رويترز