الثلاثاء 1 ربيع الأول 1444 ﻫ - 27 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد تصريحات جونسون.. موسكو تستدعي السفيرة البريطانية

استدعت وزارة الخارجية الروسية السفيرة البريطانية لدى موسكو، ديبورا برونرت، وسلمتها مذكرة احتجاج شديدة اللهجة على التصريحات الهجومية لقيادة بلادها ضد روسيا ورئيسها فلاديمير بوتين.

وجاء في بيان تم نشره على موقع وزارة الخارجية الروسية: “لقد تم إبلاغها (السفيرة) بالاحتجاج الشديد فيما يتعلق بالتصريحات الوقحة بصراحة للقيادة البريطانية فيما يتعلق بروسيا وقائدها وممثلي السلطات الرسميين وكذلك الشعب الروسي”.

وسلم الجانب الروسي للسفيرة البريطانية مذكرة تفيد “بعدم قبول الخطاب العدواني من جانب سلطات البلاد”.

وفي وقت سابق، علق السكرتير الصحفي للكرملين دميتري بيسكوف بسخرية على تصريح رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بأن بوتين لم يكن ليطلق العملية الخاصة في أوكرانيا لو كان امرأة، قائلا: “فرويد خلال حياته كان ليحلم بمثل هذا الشيء لبحثه، مثل جونسون”.

واعتبر بيسكوف أن التصريحات المهينة لوزير الدفاع البريطاني بن والاس بشأن قائد الدولة الروسية تلقي بظلالها على المملكة المتحدة.

وكان جونسون، اعتبر في تصريح سابق أن ما يفعله الرئيس الروسي فلاديمير بوتين “في أوكرانيا” كان بمثابة “مثال ممتاز للذكورة السامة”.

في حديثه بعد قمة مجموعة السبع في شلوس إلماو بجنوب ألمانيا، الثلاثاء الواقع في 28 حزيران، قال جونسون لمحطة ZDF الألمانية وفقًا لمقطع فيديو قصير نُشر على موقع ZDF: “إذا كان بوتين امرأة، فمن الواضح أنه ليس كذلك، ولكن إذا كان كذلك، فأنا لا أعتقد حقًا أنه كان سيشن حربًا مجنونة وذكورية من الغزو والعنف بالطريقة التي فعلها”.

وردًا على سؤال عما إذا كان يتفق مع بيان رئيس الوزراء ، في مقابلة مع راديو إLBC، قال وزير الدفاع البريطاني بن والاس، إنه يعتقد أن نظرة بوتين لنفسه والعالم كانت “نظرة رجولية لمتلازمة الرجل الصغير”. في المقابلة، وصف والاس بوتين بأنه “مجنون”.

    المصدر :
  • روسيا اليوم