برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد تعليق تركيا للمفاوضات.. رئيس وزراء السويد يُريد العودة "إلى الحوار"

بعدما أرجأت أنقرة “المفاوضات” إلى أجل غير مسمّى على إثر إحراق القرآن الكريم في ستوكهولم، أعلن رئيس وزراء السويد أولف كريسترسون أنّ بلاده تريد العودة “إلى الحوار” مع تركيا بشأن انضمامها “الأساسي” لحلف الأطلسي.

كريسترسون قال في مؤتمر صحافي: “أريد العودة إلى الحوار مع تركيا”، منتقدًا “المستفزين” الذين يحاولون زعزعة ترشح السويد لعضوية الناتو، داعيًا إلى “الهدوء” في مواجهة وضع “خطير”.

هذا وأرجأت تركيا لأجل غير مسمى اجتماعًا مع السويد وفنلندا بشأن انضمامهما إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو)، وفق ما أفادت وسائل إعلام تركية رسمية، اليوم الثلاثاء.

وذكرت تقارير صحافية نقلًا عن مصادر دبلوماسية أنّ المحادثات كان من المقرر إجراؤها مطلع شباط/ فبراير، بحسب فرانس برس.

تأتي هذه التطورات بعد إحراق اليميني المتطرف السويدي الدنماركي راسموس بالودان، نسخة من القرآن الكريم، في تظاهرة منفردة أذنت بها الشرطة ظهر السبت، أمام سفارة تركيا في العاصمة السويدية ستوكهولم.