الخميس 22 ذو القعدة 1445 ﻫ - 30 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد سلسلة من السقطات.. بايدن يخرج بحل جديد

أدخل الرئيس بايدن تغييراً طفيفاً على روتين مغادرته وعودته إلى البيت الأبيض، بعد الانتقادات العديدة التي وجهها إليه خصومه بشأن عمره، لاسيما بعد أن ظهر في مناسبات عديدة يتعثر بالكلام والخطوات أيضا، خرج على ما يبدو الرئيس الأميركي جو بايدن بحل جديد.

فبدلاً من المشي عبر الحديقة الجنوبية بمفرده، تاركا المجال للصحافيين المعتمدين الذين عادة ما يصطفون لالتقاط الصور، أصبح الرئيس الديمقراطي البالغ من العمر 81 عاما، في كثير من الأحيان يظهر محاطًا بمساعديه.

إذ قد يساعد هذا التكتيك على لفت أنظار العدسات بشكل أقل إلى مشيته المتباطئة في الكثير من الأحيان، وبالتالي يخفف من الجدل الثائر حول عمره، وقدراته الجسدية وهو الساعي إلى ولاية ثانية في البيت الأبيض.

فمع سير مساعديه معه، يقل لفت الانتباه إلى مشيته المتصلبة.

أتى ذلك، بعدما أقر بعض مستشاري بايدن بأنهم قلقون من مقاطع الفيديو التي تنتشر، مظهرة الرئيس يمشي وهو يجر قدميه، ما يسلط الضوء أكثر بعد على عمره، وفق ما نقل موقع أكسيوس.

وقبل أسابيع، أخبر الرئيس مساعديه أنه يفضل اتباع نهج أقل رسمية، واقترح عليهم أن يسيروا معه، بشكل عفوي، يظهر المشهد أقرب للناس.

يأتي هذا فيما أظهرت بعض استطلاعات الرأي قلقا واسع النطاق بشأن اللياقة العقلية والجسدية للرئيس الأميركي الذي يطمح إلى ولاية ثانية أمام منافسه الجمهوري دونالد ترامب، خصوصا أن بايدن يعد أكبر رئيس للولايات المتحدة على الإطلاق، وسيبلغ من العمر 86 عاما إذا أكمل فترة رئاسته الثانية الكاملة في عام 2029.