الأثنين 6 شوال 1445 ﻫ - 15 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد هجوم موسكو.. محققون روس في طاجيكستان لاستجواب أسر مشتبه بهم

أفادت ثلاثة مصادر أمنية في طاجيكستان أن محققين روسا وصلوا إلى البلاد، اليوم الثلاثاء، لاستجواب أسر أربعة رجال متهمين بتنفيذ هجوم دام على قاعة للحفلات الموسيقية بالقرب من موسكو.

وذكرت المصادر التي لم تكن مخولة بالتحدث لوسائل الإعلام، أن مسؤولي الأمن في طاجيكستان أحضروا الأسر إلى العاصمة دوشنبه من مناطق مختلفة من الدولة الواقعة في آسيا الوسطى.

بعد أيام من المجزرة التي شهدتها موسكو، الجمعة، تحتجز السلطات الروسية 11 شخصاً على صلة بالهجوم الذي نفّذه مسلحون اقتحموا قاعة “كروكوس سيتي هول” حيث أطلقوا النار على الحاضرين ثم أضرموا النار في المبنى، في اعتداء أوقع 139 قتيلاً على الأقل. ويتوقع مسؤولون أن ترتفع حصيلة القتلى، إذ يواصل عناصر الإنقاذ، الثلاثاء، عمليات البحث في الموقع عن جثث ضحايا بينما ما زال 97 شخصاً في المستشفى.

وأقر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أمس الاثنين، للمرة الأولى بأن من أسماهم “متطرّفين إسلاميين”، بحسب تعبيره، يقفون وراء الهجوم الذي استهدف قاعة الحفلات الموسيقية في موسكو، الجمعة، لكنّه شدّد على ارتباطهم بأوكرانيا وهو ما تنفيه كييف.

ونفت أوكرانيا أي ضلوع لها في الهجوم، ووصفت الاتهامات الروسية لها بأنها سخيفة.

وقال الرئيس الروسي خلال اجتماع نقل التلفزيون وقائعه “نعلم أن الجريمة ارتكبها متطرفون إسلاميون يحارب العالم الإسلامي بنفسه إيديولوجيتهم منذ قرون”.

لكنه أشار إلى “أسئلة كثيرة” لا تزال من دون أجوبة، بما في ذلك السبب الذي دفع المهاجمين لمحاولة الفرار إلى أوكرانيا، في حين تنفي كييف أي ضلوع لها في الهجوم.
وقال بوتين “من الأهمية بمكان الإجابة عن السؤال المطروح حول السبب الذي دفع الإرهابيين، بعد ارتكابهم جريمتهم، لمحاولة التوجّه إلى أوكرانيا. من كان ينتظرهم هناك؟”.

وأضاف الرئيس الروسي “هذه الفظاعة قد تكون مجرّد حلقة في سلسلة محاولات لأولئك الذين هم في حالة حرب مع بلدنا منذ العام 2014″، في إشارة إلى أوكرانيا وحلفائها.

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في مداخلته المسائية، الاثنين، إن “بوتين يخاطب نفسه مجدداً، وقد بثّ ذلك مجدداً على التلفزيون. وهو يحمّل مجدداً أوكرانيا المسؤولية”.

ومنذ الجمعة، أعلن تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” مراراً مسؤوليتهم عن الهجوم، كما بثّت قنوات إعلامية تابعة للتنظيم مقاطع فيديو مصوّرة للمسلّحين داخل الموقع.

ولدى سؤاله عن إعلان تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” مسؤوليته عن الهجوم، قال المتحدّث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، الاثنين، إن التحقيق لا يزال جارياً.

    المصدر :
  • العربية
  • رويترز