الثلاثاء 14 شوال 1445 ﻫ - 23 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بـ"10 أرواح".. من هو كيريلو بودانوف وزير الدفاع الأوكراني الجديد؟!

نقلت وسائل إعلام أوكرانية اليوم الأحد عن وزير الداخلية قوله إن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي قرر تعيين اللواء كيريلو بودانوف وزيرا جديدا للدفاع.

كيريلو بودانوف رئيس الاستخبارات العسكرية الأوكراني، ووزير الدفاع الجديد في البلد الذي يشهد حربا دامية مع روسيا منذ فبراير/شباط الماضي، نجا من 10 محاولات اغتيال و”العقل المدبر” لتفجير كبير في جسر يربط روسيا بشبه جزيرة القرم قبل أشهر.

وفي وقت سابق اليوم، قال مسؤول أوكراني إن وزير الدفاع أوليكسيي ريزنيكوف نقل إلى منصب وزاري آخر على خلفية قضايا فساد ألقت بظلال كثيفة على مستقبل الدعم الغربي لبلاده.

وأوضح المسؤول أنه تقرر تعيين رئيس الاستخبارات العسكرية كيريلو بودانوف في منصب وزير الدفاع ليقود بذلك قوات بلاده التي تشتبك مع القوات الروسية على الجبهات.

وزير الدفاع الجديد يبلغ من العمر ٣٧ عاما، وشغل منصب رئيس الاستخبارات العسكرية منذ أغسطس/آب ٢٠٢٠.

وتشير تقديرات صحفية أوكرانية إلى أن كيريلو بودانوف نجا من 10 محاولات اغتيال في السنوات الماضية.

وعلى سبيل المثال، في عام 2019، تم وضع قنبلة تحت سيارة بودانوف، لكنها انفجرت بسرعة كبيرة، قبل أن يتواجد فيها.

ووفق الصحف الأوكرانية، لا يزال بودانوف هدفًا للكرملين، خاصة بعد تفجير على جسر كيرتش الرابط بين الأراضي الروسية وشبه جزيرة القرم في أكتوبر/تشرين أول الماضي، إذ ألقت. موسكو باللوم على عملاء الجهاز الذي يديره بودانوف فيما حدث.

بودانوف خريج معهد أوديسا للقوات البرية في عام 2007، وسبق له الخدمة في القوات الخاصة لمديرية المخابرات الرئيسية بوزارة الدفاع الأوكرانية.

وفي عام 2014، شارك في القتال ضد انفصاليين موالين لروسيا في شرق أوكرانيا، وأصيب عدة مرات. كما شارك في عمليات عسكرية سرية بين 2018 و2020 لا تعرف معلومات عنها حتى اليوم.

ورغم صعوده السريع وسنه الصغير، إلا أن تعيينه وزيرا للدفاع، اليوم، يضع على عاتقه كثير من المسؤوليات، تبدأ من قيادة قوات بلاده في القتال، وتصل حتى مكافحة الفساد الذي أطاح بسلفه.

وأمس السبت، ألقى جهاز الأمن الأوكراني القبض على نائب رئيس اللجنة الطبية في كييف، ‏لتلقيه رشوة مالية كبيرة نظير مساعدة شخص على التهرب من الخدمة.‏

وذكرت صحيفة “كييف إندبندنت” الأوكرانية أن المسؤول الأوكراني حصل على رشوة بقيمة 5 آلاف دولار أمريكي لمساعدة شاب على التهرب من أداء الخدمة العسكرية الإجبارية عبر إصدار شهادات مزورة بعدم أهليته لأداء الخدمة.

وتأتي إقالة نائب رئيس اللجنة الطبية العسكرية بعد إقالة نائب وزير تنمية البلديات الشهر الماضي بشبهة تلقيه رشوة، فيما أعلنت وزارة الدفاع فتح تحقيق بشأن اتهامات بإبرام عقود بأسعار مبالغ فيها لمنتجات غذائية مخصّصة لقوات الجيش.