الأحد 3 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 27 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بقيمة 725 مليون دولار.. مساعدة عسكرية جديدة لأوكرانيا

تواصل الولايات المتحدة دعمها لأوكرانيا لزيادة قدرتها على مواجهة الغزو الروسي، وأعلنت وزارة الخارجية الأميركية والبنتاغون أن واشنطن سترسل مساعدة عسكرية إضافية بقيمة 725 مليون دولار إلى أوكرانيا.

وأوضح وزير الخارجية أنتوني بلينكن اليوم السبت، في بيان أن المساعدة تأتي “في أعقاب الهجمات الصاروخية الروسية الوحشية على المدنيين في جميع أنحاء أوكرانيا” و”الأدلة المتزايدة على الفظائع التي ترتكبها القوات الروسية”.

كما أضاف البنتاغون في بيان منفصل أن هذه الحزمة الأحدث من المساعدات تتضمن المزيد من الذخائر لمنظومة راجمات الصواريخ “هيمارس”.

أسلحة مضادة للدبابات

وتشمل الحزمة أيضاً أسلحة مضادة للدبابات وصواريخ “هارم” المضادة للإشعاعات والرادارات ومركبات عسكرية ومعدات طبية، وفق البنتاغون.

صواريخ هارم الأمريكية

يما ترفع قيمة إجمالي المساعدات العسكرية الأميركية لأوكرانيا إلى 18,3 مليار دولار منذ تسلم إدارة الرئيس جو بايدن السلطة.

أنظمة دفاع جوي

وكان وزير الدفاع الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف قال في وقت سابق اليوم الجمعة، إن بلاده تتوقع أن تقدم الولايات المتحدة وألمانيا أنظمة متطورة للدفاع الجوي هذا الشهر لمساعدتها في مواجهة هجمات الصواريخ الروسية وطائرات مسيرة من طراز كاميكازي.

وإرسال ذخائر ومركبات سيتم عبر آلية “سلطة السحب الرئاسي”، مما يسمح بشحنها إلى أوكرانيا في الأيام القليلة المقبلة.
وتسمح سلطة السحب الرئاسي للولايات المتحدة بنقل المواد والخدمات الدفاعية من المخزون بسرعة دون موافقة الكونغرس في استجابة لحالة طارئة.

ثاني حزمة

وهذه هي ثاني حزمة تتم عبر سلطة السحب الرئاسي في السنة المالية 2023 للحكومة الأميركية والتي تعمل حاليا في ظل إجراء وقف فجوة التمويل مما يسمح للرئيس جو بايدن بالاستفادة مما يصل إلى 3.7 مليار دولار من فائض الأسلحة لنقلها إلى أوكرانيا حتى منتصف ديسمبر/كانون الأول.

أسلحة- أرشيفية

وتستخدم واشنطن الأموال من مبادرة المساعدة الأمنية الأوكرانية لشراء أسلحة من شركات التصنيع، بدلا من سحبها من مخزونات الأسلحة الأميركية الحالية، لتمويل تقديم الأسلحة لأوكرانيا بما في ذلك منظومة الدفاع الجوي المتطورة (ناسامس) المتوقع إرسالها الشهر الجاري.