الأحد 6 ربيع الأول 1444 ﻫ - 2 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بلينكن: رد إيران على المقترح الأوروبي "غير مشجع"

قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن (الاثنين 12-9-2022) إن رد إيران على اقتراح الاتحاد الأوروبي بشأن إحياء الاتفاق النووي لعام 2015 يجعل احتمالات التوصل إلى اتفاق على المدى القريب غير مرجحة.

وشدد قائلاً “لا يمكنني أن أُعطي جدولا زمنيا، غير أني أقول مجددا إن إيران تبدو إما غير راغبة أو غير قادرة على القيام بما هو ضروري للتوصل إلى اتفاق”.

وبعد عام ونصف على المناقشات الهادفة إلى إحياء الاتفاق النووي المبرم في العام 2015 والذي انسحبت منه الولايات المتحدة في العام 2018، أبدت برلين ولندن وباريس، السبت، “شكوكاً جدية” حيال نية طهران في إحياء الاتفاق.

واتهمت الدول الأوروبية الثلاث، طهران في بيان بـ”مواصلة التصعيد في برنامجها النووي بشكل يتجاوز أي مبرر مدني معقول”.

من جهتها، اعتبرت إيران التي تؤكد أن برنامجها النووي مدني بحت، أنّ هذا الإعلان “غير بنّاء” في الوقت الذي رحّب فيه رئيس الوزراء الإسرائيلي المعارض لإحياء الاتفاق.

حيث جدّد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني، رفض بلاده للبيان الثلاثي الأوروبي الصادر السبت، بشأن ملف إيران النووي، مؤكداً أن البيان كان “غير مدروس”، وجاء في “توقيت غير مناسب”، وكان ناتجاً عن “خطأ في الحسابات الأوروبية”.

ودعا المتحدث باسم الخارجية الإيرانية في مؤتمره الصحافي الشركاء الأوروبيين بالمفاوضات لـ”انتهاج مسار بنّاء وتدارك أخطائهم السابقة والسعي لفتح الطريق أمام الاتفاق”.

كذلك، دعا الولايات المتحدة إلى اتباع “توجه بنّاء” بالمفاوضات النووية، مؤكداً أن إيران لم تطرح مطالب جديدة في ردودها على المسودة النهائية المعروضة من قبل الاتحاد الأوروبي خلال الشهر الماضي، متهماً واشنطن والأطراف الأوروبية بشن “حرب نفسية” على إيران لانتزاع “امتيازات”.

    المصدر :
  • رويترز