الثلاثاء 20 ذو القعدة 1445 ﻫ - 28 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بلينكن يلتقي عباس: على السلطة الفلسطينية تحسين "نهج الحكم"

التقى وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن برئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في الضفة الغربية المحتلة اليوم الأربعاء، بعد الضغط على قادة إسرائيل لطرح مسار لإقامة دولة فلسطينية.

وعبر بلينكن نقاط التفتيش الإسرائيلية للوصول إلى رام الله حيث مقر السلطة الفلسطينية، وفقا لصحفيين سافروا مع الوزير الأمريكي.

وتأتي الزيارة بعد يوم من محادثات أجراها بلينكن أمس الثلاثاء مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وحكومة الحرب الإسرائيلية بشأن الحرب على حركة المقاومة الإسلامية (حماس) والتوترات الإقليمية ومستقبل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

وقال بلينكن في مؤتمر صحفي مساء أمس الثلاثاء إنه سيناقش مع عباس مسؤولية السلطة الفلسطينية عن إصلاح نفسها وتحسين نهج الحكم، وهو ما يعكس وجهة نظر واشنطن بأن عباس (88 عاما) يحتاج إلى إصلاح السلطة الفلسطينية استعدادا لحكم غزة بعد الحرب.

وتظل السلطة الفلسطينية، التي تمارس حكما ذاتيا محدودا في بعض مناطق الضفة الغربية المحتلة، هي الأمل الأفضل لتشكيل حكومة فلسطينية موحدة لكل من غزة والضفة الغربية.

وجاء بلينكن إلى إسرائيل بعد زيارة حلفاء واشنطن العرب الذين قال إنهم يريدون علاقات أوثق مع إسرائيل ولكن بشرط أن يشمل ذلك “مسارا عمليا” لإقامة دولة فلسطينية.

وانهارت المحادثات التي توسطت فيها الولايات المتحدة بهدف إقامة دولة فلسطينية في الأراضي التي تحتلها إسرائيل الآن منذ ما يقرب من عشر سنوات. ويعارض زعماء اليمين في الائتلاف الحاكم الحالي في إسرائيل إقامة دولة فلسطينية.

وفي مؤتمره الصحفي، رفض بلينكن وصف كيفية رد نتنياهو وحكومته على دعوته بشأن إقامة دولة فلسطينية. وقال إنه يتعين على إسرائيل أن تتخذ “قرارات صعبة، خيارات صعبة” للاستفادة من الفرصة التي يتيحها التكامل الإقليمي.

وأضاف “عنف المستوطنين المتطرفين الذي يمارس دون عقاب وتوسيع المستوطنات وعمليات الهدم والإخلاء، كلها تجعل من الصعب وليس من الأسهل على إسرائيل تحقيق السلام والأمن الدائمين”، في إشارة إلى الصراع في الضفة الغربية.

    المصدر :
  • رويترز