الأثنين 13 شوال 1445 ﻫ - 22 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بمداهمة لمدرسة نيجيرية فجرا.. مسلحون يخطفون 15 طالبا

أعلن مالك مدرسة يسكن بإحدى قرى ولاية سوكوتو بشمال غرب نيجيريا أن مسلحين خطفوا ما لا يقل عن 15 طالبا في مداهمة للمدرسة فجر اليوم السبت، وذلك بعد أيام من خطف إحدى العصابات نحو 300 طالب بولاية كادونا الشمالية. وفق وكالة رويترز.

وأضاف المالك ليمان أبو بكر باكوسو أن المسلحين اقتحموا المدرسة الواقعة بقرية جيدان باكوسو في سوكوتو حيث شرعوا في إطلاق النار بشكل متقطع ليستيقظ الطلبة مذعورين ويحاولون الاحتماء.

وقال باكوسو عبر الهاتف لرويترز “نجحوا في خطف 15 من طلابي، يبلغ عمر أكبر اثنين منهم 20 و15 عاما، لكن الباقين دون 13 عاما”، مضيفا أن المهاجمين خطفوا كذلك امرأة.

وأضاف “نشعر بخوف شديد ونصلي كثيرا من أجل إطلاق سراحهم سالمين”.

ولم ترد الشرطة بعد على طلبات للتعليق.

وكانت جماعة بوكو حرام المتشددة أول من نفذ عمليات الخطف الجماعي لطلبة المدارس في نيجيريا قبل 10 سنوات عندما خطفوا ما يزيد على 200 طالبة في تشيبوك بولاية بورنو، مما أثار غضبا عالميا.

لكن السلطات تقول إن هذا الأسلوب تبنته منذ ذلك الحين عصابات ليس لها أي انتماء أيديولوجي وتسعى فقط للحصول على أموال الفدى.

وبينما تنتشر قوات الأمن النيجيرية لمحاربة تمرد إسلاميين في مناطق بشمال شرق البلاد، تعيث عصابات مسلحة فسادا في مساحات شاسعة أخرى من الأراضي في غياب القوات.

وقال حاكم ولاية كادونا لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) إن 28 على الأقل من الطلاب الذين خُطفوا قبل أيام تمكنوا من الفرار من خاطفيهم.

وقبل عملية الخطف التي وقعت يوم الخميس في كادونا، كانت وتيرة مثل هذه العمليات في نيجيريا قد تراجعت منذ يوليو تموز 2021 عندما خطف مسلحون نحو 150 طالبا.

    المصدر :
  • رويترز