الثلاثاء 7 شوال 1445 ﻫ - 16 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بمساندة دولية... قوات صومالية تستعد لمهاجمة سفينة خطفها قراصنة

قالت شرطة ولاية بونتلاند، اليوم الاثنين 18 مارس/آذار 2024، إن الشرطة الصومالية وقوات بحرية دولية تستعد اليوم الاثنين لمهاجمة سفينة تجارية خطفها قراصنة الأسبوع الماضي وذلك بعد يومين من إنقاذ قوات خاصة هندية لسفينة شحن أخرى كان قراصنة يحتجزونها.

وخطفت السفينة (عبد الله) قبالة سواحل الصومال الأسبوع الماضي، في أحدث هجوم من بين أكثر من 20 هجوما شنه قراصنة صوماليون منذ نوفمبر تشرين الثاني، بعدما ظلوا دون نشاط يذكر منذ ما يقرب من عقد من الزمن.

وأنقذت البحرية الهندية سفينة شحن أخرى، هي السفينة (روين) التي ترفع علم مالطا، والتي تم الاستيلاء عليها في ديسمبر كانون الأول، وحررت طاقمها المكون من 17 فردا واعتقلت 35 قرصانا.

وقالت الشرطة في منطقة بونتلاند التي تتمتع بحكم شبه ذاتي، وهي قاعدة للعديد من عصابات القراصنة، إنها في حالة تأهب قصوى ومستعدة للمشاركة في عملية ضد القراصنة الذين يحتجزون السفينة (عبد الله).

وقالت الشرطة في بيان “قوات شرطة بونتلاند جاهزة بعد أن تلقت تقارير تفيد بأن قوات بحرية دولية تخطط لهجوم”.

ولم ترد البحرية الهندية، التي أحبطت عدة محاولات خطف أخرى، على الفور على طلب للتعليق.

وقالت شرطة بونتلاند أمس الأحد إنها ضبطت مركبة كانت تنقل مخدر القات للقراصنة على متن السفينة (عبد الله).

وفي ذروة هجماتهم في عام 2011، كبد قراصنة صوماليون الاقتصاد العالمي ما يقدر بنحو سبعة مليارات دولار، بما في ذلك مئات الملايين من الدولارات التي قدمت كفدى.

    المصدر :
  • رويترز