الخميس 3 ربيع الأول 1444 ﻫ - 29 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بوتين ورئيس إسرائيل يبحثان وضع الوكالة اليهودية في روسيا

قال الكرملين إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بحث مع نظيره الإسرائيلي إسحق هرتزوج وضع الوكالة اليهودية في روسيا في اتصال هاتفي اليوم الثلاثاء.

تحركت روسيا لحل الذراع الروسية للوكالة التي تشجع الهجرة إلى إسرائيل.

اعتبر إسرائيليون هذا بمثابة انتقام من انتقاد إسرائيل للحملة العسكرية الروسية في أوكرانيا.

وطلبت وزارة العدل الروسية، تصفية الفرع الروسي للوكالة اليهودية “سوخنوت” المعنية بقضايا الهجرة إلى إسرائيل

وتأسست الوكالة اليهودية عام 1929، وأدرجت ضمن أهدافها الهجرة (العودة إلى إسرائيل)، ومساعدة اليهود الذين يعيشون في “الشتات “على البقاء يهودا، للحفاظ على علاقتهم بالدولة اليهودية وتعزيزها.

الفرع الروسي

وبدأت “سوخنوت” نشاطها في أراضي الاتحاد السوفياتي عام 1989، وذلك قبل عامين من الافتتاح الرسمي للسفارة الإسرائيلية في موسكو، وهي مسؤولة عن عدد من البرامج التعليمية، بما في ذلك تنظيم معسكرات الأطفال و”مدارس الأحد”، فضلا عن الإشراف على برامج “إعادة” الشباب إلى إسرائيل.

وعلى مستوى جمهوريات الاتحاد السوفياتي السابق؛ لديها مكاتب تمثيلية في روسيا وبيلاروسيا وأوكرانيا ومولدوفا وأوزبكستان وكازاخستان وأذربيجان وجورجيا.

وتقول عدة مصادر بالأوساط اليهودية في روسيا إن دور “سوخنوت” في إعادة اليهود إلى إسرائيل من روسيا أصبح ضئيلا الآن، وإن العمل الرئيسي يمر عبر القنصلية الإسرائيلية في موسكو.

ويمكن للوكالة تقديم المشورة بشأن قضايا الهجرة، لكن المساعدة تنحصر أساسا في تنظيم رحلات جوية مجانية إلى إسرائيل “للعائدين”.