الأحد 10 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 4 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بورصات الخليج تتراجع مع هبوط الأسهم العالمية

تراجعت أسواق الأسهم في الخليج، الاثنين، مقتفية أثر انخفاض الأسهم العالمية وأسعار النفط، وواصل المؤشر السعودي خسائره للجلسة الثالثة.

وانخفضت الأسهم عالميا بعد أن قصفت صواريخ روسية مدنا في جميع أنحاء أوكرانيا، وبعدما دفع تجدد القلق إزاء التوقعات الاقتصادية المستثمرين إلى الإقبال على الأصول التي تعد ملاذات آمنة مثل الدولار والسندات.

ونزل مؤشر دبي واحدا بالمئة عند الإغلاق متأثرا بهبوط سهم شركة إعمار العقارية 2.7 بالمئة وسهم دبي للاستثمار 2.6 بالمئة.

وقال وائل مكارم كبير محللي السوق لدى إكسنس إن هذا الأداء السلبي جاء بعد أسبوع متقلب استمر خلاله المستثمرون في التفكير في الظروف الاقتصادية العالمية.

وأضاف “نتيجة لذلك، ربما تشهد السوق عمليات تصحيح إضافية للأسعار خلال الفترة المتبقية من الأسبوع”.

وانخفض مؤشر أبوظبي 0.8 بالمئة مع نزول سهم بنك أبوظبي الأول، أكبر بنك في الإمارات، 1.2 بالمئة.

غير أن سهم شركة برجيل القابضة، لإدارة المستشفيات، ارتفع 15.5 بالمئة اليوم الاثنين، وهو أول يوم تداول له، إذ جرى تداوله عند 2.31 درهم ارتفاعا من سعر الطرح العام الأولي البالغ درهمين.

وإدراج برجيل هو الأحدث في سلسلة طروح عامة أولية لشركات في منطقة الخليج.

ونزل المؤشر السعودي 0.3 بالمئة على أثر هبوط سهم رتال للتطوير العمراني 2.7 بالمئة.

ووفقا لمكارم، شوهدت تصحيحات في الأسعار إذ جنى المتداولون مكاسب خلال الأيام الماضية في ظل استمرار التقلبات.

وقال “سوق (الأسهم) لا تزال منكشفة على أوضاع أسواق النفط”.

وتراجعت أسعار النفط اليوم لتنهي مكاسب لخمسة أيام متتالية، إذ جدد تباطؤ النشاط الاقتصادي في الصين، أكبر مستورد للخام في العالم، المخاوف من الركود العالمي وانهيار الطلب على الوقود.

وأغلق المؤشر القطري منخفضا 0.5 بالمئة متأثرا بانخفاض 2.8 بالمئة لسهم بنك قطر الوطني.

وخارج منطقة الخليج، ارتفع مؤشر الأسهم القيادية المصري 0.1 بالمئة.