الثلاثاء 13 ذو القعدة 1445 ﻫ - 21 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بورصات الخليج تغلق على ارتفاع والمصرية تصعد لأعلى مستوى

 أغلقت أسواق الأسهم في منطقة الخليج على ارتفاع اليوم الاثنين بقيادة المؤشر السعودي الذي صعد بفضل نتائج قوية للشركات في وقت يترقب فيه المستثمرون اجتماع السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي (المركزي الأمريكي) هذا الأسبوع للخروج بإشارات عن مسار أسعار الفائدة.

وأنهى المؤشر السعودي سلسلة خسائر استمرت خمس جلسات وصعد بنحو 1.1 بالمئة، في أعلى ارتفاع يومي خلال شهر تقريبا مع مكاسب في أسهم معظم الشركات المدرجة.

وصعد سهم مصرف الراجحي 1.8 بالمئة بعد أن أعلن زيادة بنحو ستة بالمئة في صافي أرباحه خلال الربع.

ومن بين الرابحين، صعد سهم البنك الأهلي السعودي 1.1 بالمئة بعد أن أعلن ارتفاع صافي ربحه 0.4 بالمئة خلال الربع.

وربح المؤشر القطري للجلسة الثانية على التوالي وأغلق مرتفعا 0.8 بالمئة، مع صعود سهم مصرف قطر الإسلامي 1.1 بالمئة وسهم صناعات قطر اثنين بالمئة.

ومن بين الرابحين، زاد سهم قطر لنقل الغاز بنحو 2.4 بالمئة بعد أن أعلنت شركة شحن الغاز الطبيعي المسال أمس الأحد زيادة 6.1 بالمئة في صافي أرباحها.

وعلى نحو منفصل، وقعت شركة قطر للطاقة، أكبر مصدر للغاز الطبيعي المسال في العالم، اتفاقية مع شركة الصين لبناء السفن لبناء 18 سفينة ضخمة لنقل الغاز الطبيعي المسال بتكلفة ستة مليارات دولار.

وارتفع مؤشر دبي 0.3 بالمئة مدعوما بمكاسب في قطاعات الاتصالات والصناعة والتمويل، مع صعود سهم شركة سالك للتعرفة المرورية 1.5 بالمئة وسهم بنك المشرق 2.2 بالمئة.

وصعد مؤشر أبوظبي للجلسة الثانية على التوالي وأغلق مرتفعا بنحو 0.2 بالمئة، مع ارتفاع سهم مصرف أبوظبي الإسلامي بنحو 1.4 بالمئة وسهم الدار العقارية 4.1 بالمئة، في أعلى زيادة يومية خلال ما يقرب من ستة أشهر.

وقفز صافي ربح الدار العقارية 88 بالمئة على أساس سنوي إلى 1.57 مليار درهم (427.5 مليون دولار).

ومن المقرر أن يبدأ اجتماع السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي غدا الثلاثاء وينتهي يوم الأربعاء. وبينما من المتوقع أن يبقي البنك المركزي أسعار الفائدة دون تغيير، فإن التركيز سيكون على التوقعات.

وعادة ما تسترشد دول مجلس التعاون الخليجي الست في سياستها النقدية بتحركات مجلس الاحتياطي الاتحادي لأن عملاتها مربوطة بالدولار.

وخارج منطقة الخليج، أنهى مؤشر الأسهم القيادية خسائر لأربع جلسات متتالية وارتفع بنحو 5.57 بالمئة، وهو أعلى ارتفاع يومي خلال أربع سنوات، مع صعود جميع الأسهم المدرجة عليه.

وقفز سهم طلعت مصطفى 13.7 بالمئة وسهم البنك التجاري الدولي 6.1 بالمئة.

    المصدر :
  • رويترز