الخميس 16 شوال 1445 ﻫ - 25 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بورصات الخليج تغلق على تباين

أغلقت أسواق الأسهم في منطقة الخليج على تباين الاثنين وسط توقعات في الأسواق بأن ارتفاع معدل التضخم بنسبة أعلى من المتوقع قد يؤخر خفض أسعار الفائدة.

ومن المقرر صدور بيانات مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي، وهو المقياس المفضل لدى مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي)، يوم الخميس المقبل. وتوقع استطلاع أجرته رويترز أن يصعد 0.4 بالمئة ارتفاعا من 0.2 بالمئة في ديسمبر كانون الأول.

وأرجأت الأسواق بالفعل توقعاتها للتوقيت المحتمل لأول خفض لأسعار الفائدة في الفترة من مايو\أيار إلى يونيو\حزيران. وتشير التوقعات إلى خفض الفائدة ثلاث مرات أو أزيد قليلا بمقدار ربع نقطة مئوية في كل مرة هذا العام مقارنة بخمس مرات كانت متوقعة في بداية الشهر.

ومعظم عملات الخليج مربوطة بالدولار وعادة ما تقتفي قطر والإمارات والسعودية أثر أي تغيير في السياسة النقدية في الولايات المتحدة.

وانخفض المؤشر السعودي الرئيسي 0.6 بالمئة متأثرا بهبوط سهم مجموعة إم.بي.سي العملاقة للإعلام 5.4 بالمئة وانخفاض سهم مصرف الراجحي 0.3 بالمئة.

تراجعت أسعار النفط الاثنين مواصلة خسائرها بفعل توقعات الأسواق بأن ارتفاع معدل التضخم بنسبة أعلى من المتوقع قد يؤدي إلى تأخير خفض أسعار الفائدة التي تحد من نمو الطلب العالمي على الوقود.

وفي أبو ظبي، انخفض المؤشر بنسبة 0.2 بالمئة.

وتراجع مؤشر بورصة دبي الرئيسي 0.1 بالمئة متأثرا بهبوط سهم شركة سالك لخدمات تحصيل التعرفة المرورية 1.2 بالمئة.

لكن خسائر المؤشر كانت محدودة بفضل تسجيل سهم الاتحاد العقارية قفزة 6.9 بالمئة بعد الإعلان عن بيع أراض تزيد قيمتها عن 500 مليون درهم (136.14 مليون دولار). وتدرس شركة التطوير العقاري أيضا عروضا إضافية على أصولها بقيمة تزيد عن 12 مليار درهم نقدا.

وارتفع المؤشر القطري 0.4 بالمئة بفضل صعود سهم مصرف قطر الإسلامي 1.2 بالمئة وسهم الاتصالات أوريدو 3.6 بالمئة.

أعلن سعد الكعبي الرئيس التنفيذي لشركة قطر للطاقة أمس عن توسعة جديدة في إنتاج الشركة من الغاز الطبيعي المسال ستضيف 16 مليون طن سنويا إلى خطط التوسع الحالية ليصل إجمالي الطاقة الإنتاجية إلى 142 مليون طن سنويا.

وخارج منطقة الخليج، صعد المؤشر المصري الرئيسي 3.9 بالمئة بفضل صعود سهم مجموعة طلعت مصطفى القابضة 10.2 بالمئة مواصلا مكاسب الجلسة السابقة.

ووقعت مجموعة طلعت مصطفى القابضة اتفاقية مع شركتي  القابضة  (إيه.دي.كيو) ومدن العقارية للتعاون في تطوير مشروع رأس الحكمة على ساحل البحر المتوسط ​​في مصر.

    المصدر :
  • رويترز