الأثنين 7 رجب 1444 ﻫ - 30 يناير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بيان خليجي أميركي مشترك.. تأكيد على منع إيران من تطوير سلاح نووي

أكد البيان الخليجي الأمريكي المشترك، الصادر عن قمة جدة للأمن والتنمية، دعمهم ضمان خلو منطقة الخليج من كافة أسلحة الدمار الشامل، وحفظ أمن المنطقة واستقرارها، ودعم الجهود الدبلوماسية الهادفة لتهدئة التوترات الإقليمية.

وأضاف البيان الذي نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية “واس” أن القادة أكدوا أيضا تعميق تعاونهم الإقليمي الدفاعي والأمني والاستخباري، وضمان حرية وأمن ممرات الملاحة البحرية.

وتابع البيان أن “دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ترحب بتأكيد الرئيس الأميركي جو بايدن وقوف بلاده على أهبة الاستعداد لردع ومواجهة جميع التهديدات الخارجية لأمنهم، وضد أي تهديدات للممرات المائية الحيوية، خاصة باب المندب ومضيق هرمز”.

وأكد القادة المشاركين في القمة “دعمهم لضمان خلو منطقة الخليج من كافة أسلحة الدمار الشامل.. والجهود الدبلوماسية لمنع إيران من تطوير سلاح نووي، وللتصدي للإرهاب وكافة الأنشطة المزعزعة للأمن والاستقرار”، وفقا للبيان.

وأشار البيان إلى أن القادة أشادوا بالتعاون القائم بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والولايات المتحدة الأميركية في دعم أمن واستقرار المنطقة وممراتها البحرية.

وأكدوا أيضا “عزمهم تطوير التعاون والتنسيق بين دولهم في سبيل تطوير قدرات الدفاع والردع المشتركة إزاء المخاطر المتزايدة لانتشار أنظمة الطائرات المسيرة والصواريخ المجنحة، وتسليح الميليشيات الإرهابية والجماعات المسلحة، بما في ذلك ما يتناقض مع قرارات مجلس الأمن”.

ونوه القادة بالجهود القائمة (لأوبك +) لتحقيق استقرار أسواق النفط العالمية، بما يخدم مصالح المنتجين والمستهلكين، ويدعم النمو الاقتصادي.

ورحب القادة بقرار أعضاء (أوبك +) الأخير بزيادة الإنتاج لشهري يوليو وأغسطس، وعبروا عن تقديرهم لدور المملكة العربية السعودية القيادي في تحقيق التوافق بين دول (أوبك +).