الأثنين 11 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 5 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تحويل أموال إيرانية عبر أكبر منصة للعملات المشفرة

قالت شركة “باينانس” بأن أموالا مملوكة أو موجهة لإيرانيين، تم تحويلها عبر أكبر منصة للعملات الرقمية في العالم، ما قد يعرضها لمخاطر انتهاك العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة.

وأوضح مسؤول قسم العقوبات في “باينانس” شغري بويراز قائلا: “اكتشفنا في وقت سابق هذا الأسبوع أن باينانس تفاعلت” مع “جهات سيئة” باستخدام عمليات تبادل العملات الإيرانية المشفرة”.

وكتب على مدونة موقع الشركة أن بعض هؤلاء المستخدمين “حاولوا تحريك عملة مشفرة من خلال منصة باينانس”.

وتابع: “فور اكتشافنا للأمر، اتخذنا إجراء لتجميد تحويلات (و) تجميد حسابات”، في حين لم ترد باينانس على استفسار من “فرانس برس” حول عدد تلك الحسابات والمبالغ المعنية بالإجراء.

وبحسب ما نقلت “فرانس برس” عن “رويترز”، فقد عبر ما مجموعه 7.8 مليار دولار تقريبا منصة “باينانس”، تتصل بحسابات على “نوبيتكس”، أكثر المنصات الإيرانية استخدامات بينما لا تخضع أي من المنصات الإيرانية للعملات الرقمية حتى الآن لعقوبات، غير أن قيودا تفرضها الولايات المتحدة تحظر على كيانات أمريكية أو أفراد بيع سلع وخدمات إلى مواطنين إيرانيين أو شركات أو مؤسسات، حيث يشمل الحظر الخدمات المالية.

وكان مقاول صيني-كندي قد أسس منصة باينانس في 2017، لكن عقب فرض قيود على أنشطتها في الصين نقلت عملياتها إلى البحرين ودبي وباريس وجزر كايمان، وفرعها في الولايات المتحدة يعاني من الإجراءات التنظيمية.

ونقلت “فرانس برس” عن “رويترز” أنه وفق معطيات للشركة المتخصصة “تشاينا أناليسيز”، فإن فرع “باينانس” في الولايات المتحدة أجرى مبادلات مع منصات إيرانية للعملات المشفرة.