الثلاثاء 15 رجب 1444 ﻫ - 7 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تدهور الدينار العراقي يطيح بمحافظ البنك المركزي من منصبه

قالت وكالة الأنباء العراقية (الاثنين 23-1-2023) إن رئيس الوزراء أعفى محافظ البنك المركزي من منصبه وكلف علي محسن العلاق بإدارة البنك بالوكالة.

وأضافت الوكالة أن “رئيس الوزراء كلف، علي محسن العلاق، بإدارة البنك المركزي بالوكالة”.

ويترافق ذلك مع فقدان العملة العراقية نحو 10 في المئة من قيمتها، كما تقول صحيفة وول ستريت جورنال في تقرير نشرته قبل أيام، بعد إجراءات “غامضة” بالنسبة لكثير، تتعلق بفرض قواعد امتثال Compliance Rules على تعاملات البنك المركزي العراقي مع تجار العملة في ما يتعلق بالدولار الأميركي.

وشهد العراق في الأيام الماضية انطلاق احتجاجات شعبية واسعة أمام مقر البنك المركزي في العاصمة بغداد استياء من انهيار العملة المحلية أمام الدولار الذي يُهرب الى إيران ما أدى الى ارتفاع الأسعار وسط غضب شعبي.

ويشهد سعر صرف الدينار العراقي منذ حوالى شهرين تقلبات مقابل الدولار يعزوه خبراء إلى بدء العراق الامتثال لاجراءات دولية أميركية على التحويلات المالية بالعملة الصعبة التي تُهرب معظمها الى إيران.

وفيما سعر الصرف الرسمي المثبّت هو 1460 ديناراً مقابل الدولار الواحد منذ قررت ذلك حكومة رئيس الوزراء السابق مصطفى الكاظمي في كانون الاول ديسمبر عام 2020 فقد تراجع سعر الدينار في السوق منذ منتصف تشرين الثاني/نوفمبر 2022 إلى 1650 دينار ما أدى الى فقدان العملة العراقية الدينار حوالى 10% من قيمتها.

وأثار هذا التراجع غضب العراقيين لما نتج عنه من ارتفاع في أسعار المواد المستوردة وخاصة الغذائية منها وفقدان حوالى 5 ملايين موظف عراقي بين 20 و30 بالمئة من قيمة مرتباتهم الشهرية.

    المصدر :
  • رويترز
  • وكالات