ترامب قد يمنع عددا من كبار المسؤولين الأمنيين من الوصول إلى المعلومات السرية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب ، يدرس إمكان منع عدد من كبار المسؤولين الأمنيين في إدارة الرئيس السابق باراك أوباما من الوصول إلى المعلومات السرية .

وذكرت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز ، أن من بين هؤلاء المسؤولين المدير الأسبق لوكالة الاستخبارات المركزية (سي آي أي) “CIA” جون برينان ، والمدير السابق لمكتب التحقيقات الفدرالي جيمس كومي ، ومدير الإستخبارات الوطنية السابق جيمس كلابر ، ومستشارة أوباما للأمن القومي سوزان رايس ، والنائب السابق لمدير وكالة الإستخبارات المركزية أندرو ماكيب .

وأوضحت ساندرز أن ترامب يريد منعهم من الوصول إلى المعلومات السرية ، لأن بعض المسؤولين السابقين يحققون مكاسب من خلال ذلك ويقومون بتسييس هذه المعلومات ويستغلونها لانتقاد الرئيس الحالي.

وأعلن السناتور الجمهوري راند بول في وقت سابق أنه يعتزم لقاء الرئيس ترامب ، ليطلب منه منع المدير الأسبق لوكالة الإستخبارات المركزية من الوصول إلى المعلومات السرية ، متهما إياه بتحقيق مكاسب مالية بملايين الدولارات من خلال تسريب تلك المعلومات لوسائل الإعلام.

جدير بالذكر أن برينان كان مديرا لوكالة الإستخبارات المركزية في إدارة الرئيس باراك أوباما في الفترة من 2013 إلى 2017. وترك برينان منصبه في يوم تنصيب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة 20 كانون الصاني 2017. وقبل ذلك كان مستشارا لأوباما لشؤون محاربة الإرهاب.

ومنذ رحيل برينان عن منصبه، تبادل هو وترامب انتقادات شديدة اللهجة أكثر من مرة. وفي أعقاب لقاء ترامب مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في هلسنكي يوم 16 تموز الماضي، اتهم برينان الرئيس الأميركي بـ”الخيانة” واعتبر أنه “كان تحت سيطرة” الرئيس الروسي خلال اللقاء.

 

المصدر وكالات

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً