ترامب: نريد تطبيع العلاقات مع كوريا الشمالية بعد تخليها عن “النووي”

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ورئيس الوزراء الياباني، تشينزو آبي، إن “مستقبلا مشرقا” ينتظر كوريا الشمالية، حال نجاح القمة التي من المنتظر أن تجمع ترامب مع زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، في سنغافورة، الثلاثاء المقبل.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي للرئيس الأمريكي، مع رئيس الوزراء الياباني في البيت الأبيض، بعد ظهر الخميس.

وحظي موضوع كوريا الشمالية بالحيز الأكبر من المحادثات التي جمعت الطرفين، وتحدثا عن رغبتهما في نجاح القمة الأمريكية الكورية الشمالية المقبلة.

وتعهد الرئيس الأمريكي بمساعدة كوريا الشمالية على المستوى الاقتصادي، في حال التوصل إلى اتفاق، مشيرا إلى أن كلا من اليابان وكوريا الجنوبيةد أبدتا استعدادهما لمساعدتها أيضا.

وأكد الرئيس الأمريكي على رغبة بلاده في تطبيع علاقاتها مع كوريا الشمالية، لكنه اشترط تخلي بيونغ يانغ عن برنامجها النووي.

وقال ترامب: “نريد تطبيع العلاقات مع كوريا الشمالية، لكن بعد التخلي عن برنامجها النووي”.

وحين سؤاله عن إمكانية دعوة زعيم كوريا الشمالية لزيارة الولايات المتحدة، قال ترامب: “إذا سارت الأمور بشكل جيد، ونجحت المفاوضات، سأدعوه للولايات المتحدة”.

وأضاف: “أتمنى أن تشكل القمة بداية لمستقبل مشرق لكوريا الشمالية والعالم”.

أما بخصوص الرسالة التي تلقاها من زعيم كوريا الشمالية الأسبوع الماضي، قال الرئيس الأمريكي: “كانت رسالة جميلة، ومن الممكن أن أنشرها، فقد كانت رسالة دافئة وجيدة، وأنا أقدرها كثيرا”.

وكشف ترامب أن مباحثاته مع رئيس الوزراء الياباني تناولت المسألة الكورية، إلى جانب عدد من القضايا الإقتصادية بين البلدين.

وقال: “نريد تطوير التجارة الثنائية بين البلدين، ونعمل بشكل أكبر على الحد من العجز التجاري، وتصدير المزيد من المنتجات الأمريكية إلى اليابان”.

ودعا ترامب اليابانيين إلى الاستثمار في بلاده، معتبرا أنه “لا توجد ظروف أفضل للاستثمار في الولايات المتحدة أفضل من الظروف الحالية”.

بدوره، دعا رئيس الوزراء الياباني، تشينزو أبي، إلى عدم تكرار ما أسماها بـ”أخطاء الماضي” بخصوص الأزمة الكورية.

وقال: “يجب أن لا نعيد أخطاء الماضي، وأحيي الرئيس ترامب على اتخاذه قرار عقد القمة المقبلة، والتي لم يجرؤ أي رئيس سابق على القيام بها”.

وذكر آبي، أن مسألة كوريا الشمالية، استحوذت على حيز كبير من المباحثات التي جمعته بالرئيس الأمريكي اليوم.

وقال: “نتمنى أن تنجح القمة المقبلة؛ فشعوب المنطقة انتظرت طويلا هذه اللحظة”.

وعبر رئيس الوزراء الياباني عن رغبة طوكيو في أن تجري محادثات مباشرة مع كوريا الشمالية.

وقال في هذا السياق: “نتمنى أن نتحدث بشكل مباشرة مع كوريا الشمالية، ونحن مستعدون لذلك”.

وشدد المتحدث ذاته أن “اليابان لا تزال تطالب بنزع السلاح النووي من المنطقة”، مضيفا أن “هذا ليس مطلب اليابان فقط، وإنما جميع دول العالم”.

وشدد آبي على “سياسة اليابان لتحقيق سلام حقيقي في شمال شرق آسيا لم تتغير، وإذا كانت كوريا الشمالية مستعدة لاتخاذ خطوات في الاتجاه الصحيح، فسيكون لديها مستقبل مشرق”، على حد تعبيره.

Loading...
المصدر الأناضول

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً