الخميس 14 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 8 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تركيا تستدعي سفير السويد للاحتجاج على إساءة لأردوغان

أفادت وكالة أنباء الأناضول التركية المملوكة للدولة (الأربعاء 5-10-2022) أن وزارة خارجية تركيا، الدولة العضو في حلف شمال الأطلسي، استدعت السفير السويدي للتنديد “بمحتوى مسيء” للرئيس رجب طيب أردوغان بُث على التليفزيون الحكومي السويدي.

تقدمت السويد وفنلندا بطلبين للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي في وقت مبكر هذا العام عقب غزو روسيا لأوكرانيا. ووافقت برلمانات 28 دولة من أصل الثلاثين دولة الأعضاء الحاليين على الطلبين، ولكن تركيا أبدت اعتراضها.

وذكرت الأناضول أن الوزارة أبلغت السفير ستافان هيرستروم عند استدعائه إليها أن “التعبيرات والصور الوقحة والقبيحة” عن أردوغان وتركيا غير مقبولة.

تأتي هذه الخطوة في وقت يُتوقع فيه أن يزور وفد سويدي أنقرة لمناقشة تفاصيل تسليم أشخاص تعتبرهم تركيا إرهابيين، وهو ما تقول أنقرة إنه شرطها للموافقة على مساعي السويد وفنلندا للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي.

وقللت رئيسة الوزراء السويدية ماجدالينا أندرسون من أهمية العرض التليفزيوني الساخر الذي اعترضت عليه أنقرة، وقالت إنها لا تعتقد أن ذلك سيؤثر سلبا على فرص السويد في الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي.

وأضافت في مؤتمر صحفي “أظن أن ما يهم تركيا، بالطبع، هو أن نلتزم بالاتفاقية التي عقدناها”.

وسخر العرض التليفزيوني الأسبوعي الهزلي “سويديش نيوز”، الذي يسخر بشكل روتيني من السياسيين السويديين والدوليين، من أردوغان على خلفية مزاعم عن انتهاكات حقوق الإنسان وأنهى الفقرة بالهتاف “فلتحيا الديمقراطية”!

وتعرض البرنامج الهزلي لانتقادات من السلطات الأجنبية فيما مضى، إذ طالبت السفارة الصينية في ستوكهولم بتقديم اعتذار عام 2018 عما أكدت أنه تجسيد عنصري للمواطنين الصينيين.

والتليفزيون الحكومي السويدي ممول من الضرائب المحصلة، ولكنه يتمتع باستقلالية في أعماله اليومية.

    المصدر :
  • رويترز