ترمب محبط من تركيا.. وواشنطن تلمح بمزيد من العقوبات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال البيت الأبيض إن الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، محبط لعدم إفراج تركيا عن القس الأميركي، أندرو برانسون، وذلك في وقت تصعد فيه واشنطن الضغط على أنقرة لإطلاق سراح القس المحتجز منذ عامين.

وقالت سارة ساندرز، المتحدثة باسم البيت الأبيض: “الرئيس لديه قدر كبير من الإحباط، نظراً لأن القس برانسون لم يُطلق سراحه
بالإضافة إلى عدم إطلاق سراح مواطنين أميركيين آخرين وموظفين في منشآت دبلوماسية

وفي وقت سابق، قال مسؤول في البيت الأبيض إن الولايات المتحدة تحذر تركيا من أنها ستفرض عليها المزيد من الضغوط الاقتصادية إذا رفضت إطلاق سراح القس الأميركي.

وجاءت الرسالة الصارمة بعد يوم من اجتماع جون بولتون، مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض سراً مع السفير التركي سردار كيليغ بشأن قضية القس برانسون. وقال مسؤول أميركي رفيع إن بولتون حذره من أن الولايات المتحدة لن تقدم أي تنازلات.

وأضاف المسؤول: “ستظل الإدارة حازمة للغاية في هذا الشأن. الرئيس ملتزم 100% بإعادة القس برانسون إلى الوطن، وإذا لم نشهد أي تحركات خلال بضعة أيام أو أسبوع فقد يتم اتخاذ المزيد من الإجراءات”.

وذكر المسؤول أن الإجراءات الإضافية قد تأتي في صورة عقوبات اقتصادية.

 

المصدر واشنطن – رويترز

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً