الأثنين 7 ربيع الأول 1444 ﻫ - 3 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تزامناً مع زيارة غانتس.. اليابان تلمح لتعزيز إنفاقها العسكري وسط تحركات صينية

توقعت إسرائيل زيادة الصادرات الدفاعية إلى اليابان (الثلاثاء 30-8-2022) بعد أن لمحت القوة الاقتصادية الآسيوية إلى نيتها تعزيز إنفاقها العسكري وسط تحركات من جانب الصين لتدعيم نفوذها في المنطقة.

وتجري طوكيو مراجعة للحدود القصوى لميزانية قواتها المسلحة بعد الحرب العالمية الثانية وسط مخاوف متزايدة من أن يشجع الغزو الروسي لأوكرانيا الصين على تهديد تايوان المجاورة المتمتعة بالحكم الذاتي والتي تعتبرها الصين جزءا من أراضيها.

ويريد الحزب الديمقراطي الحر الحاكم في اليابان زيادة الإنفاق الدفاعي إلى المثلين، أي ما يعادل اثنين بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي، مما يجعل ميزانية البلاد ثالث أكبر ميزانية في العالم.

وأشار وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس إلى التحول في السياسة اليابانية بينما كان يختم زيارة لطوكيو استمرت يومين بتوقيع مذكرة تعاون دفاعي ثنائي.

وقال للصحفيين “سيكون لذلك نتائج على أرض الواقع سواء على المستوى العسكري أو فيما يتعلق بالبحث والتطوير أو على مستوى الصناعات الدفاعية لاحقا”.

ولم يخض غانتس في التفاصيل لكن الملحق الدفاعي الإسرائيلي ألون يهوشوا قال إن اليابان أبدت اهتماما خاصا بالتعاون في مجال تقنيات الإنترنت.

وفي إفادة منفصلة، قال مسؤول بوزارة الدفاع اليابانية إن غانتس والمسؤولين اليابانيين “اتفقوا على مواصلة البحث عن سبل يمكن للبلدين من خلالها التعاون في مجال الدفاع” لكنهم لم يناقشوا أي مشاريع محددة أو صفقات شراء.

    المصدر :
  • رويترز