الأحد 3 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 27 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تسهيلات سعودية لتطوير وتوطين صناعة "منتجات الحلال" في المملكة

كشفت المملكة العربية السعودية (الاثنين 24-10-2022) عن إجراءات تسهيلية جديدة لتطوير وتوطين صناعة “منتجات الحلال” في المملكة.

وقد أطلق صندوق الاستثمارات العامة السعودي شركة جديدة باسم “تطوير منتجات الحلال” وذلك بهدف “الاستثمار في قطاع صناعة منتجات الحلال في المملكة”.

وقال بيان لصندوق الثروة السيادي السعودي، نشرته وكالة الأنباء السعودية (واس) إن الشركة الجديدة “ستعمل على رفع كفاءة منظومة القطاع محليا والتصدير مستقبلا للأسواق المختلفة حول العالم، ودعم تنمية المعرفة والابتكار في هذا القطاع الحيوي المهم”.

والسعودية بلد يطبق الشريعة الإسلامية، ويحظر المنتجات التي يحرمها الدين الإسلامي، مثل المشروبات الكحولية ولحوم الخنزير.

وتملك السعودية مركزا لمنتجات الحلال تابع لإدارة الغذاء والدواء، يمارس دورا رقابيا ويعمل على “ضمان أن اللحوم والدواجن مذبوحة ومخزنه بحسب ما نصت عليه الشريعة الإسلامية”، بالإضافة إلى “ضمان تصنيع الأغذية ومستحضرات التجميل والأجهزة الطبية بطريقة تضمن خلوها من أي مستحضر يخالف الشريعة الإسلامية”.

وبحسب البيان السعودي، فإنه “استنادا لمكانة المملكة العربية السعودية في العالم الإسلامي؛ تهدف الشركة لتوحيد الجهود العالمية وجعل المملكة مركزاً عالمياً لمنظومة قطاع صناعة منتجات الحلال العالمية”.

وبالإضافة إلى المواد الغذائية، تشمل شركة تطوير منتجات الحلال السعودية، ومستحضرات التجميل والصناعات الدوائية.

ستمكن الشركة صندوق الاستثمارات العامة وشركاته التابعة من الحصول على العديد من فرص التعاون والاستثمار في أسواق القطاع العالمية، وفقا للبيان.

وقال صندوق الثروة السيادي السعودي إن تأسيس الشركة الجديدة “تتماشى” مع استراتيجية الصندوق “للمساهمة في تنويع وتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030” من خلال “التركيز على تطوير قدرات القطاعات الحيوية”.

    المصدر :
  • الحرة