السبت 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 18 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تصاعد العنف في الضفة.. اعتقالات في الخليل واعتداءات في رام الله

اقتحم مستوطنون، بحماية جنود الاحتلال الإسرائيلي، قرى في رام الله بالضفة الغربية، كما اقتحمت قوة كبيرة من الجيش بلدات في الخليل، واعتقلت عددا من الفلسطينيين.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن فلسطينيا استشهد وأصيب 18 آخرون في مواجهات مع قوات الاحتلال ومستوطنين في قرية المغير شمال شرقي مدينة رام الله بالضفة الغربية.

وأوضح الهلال الأحمر الفلسطيني أن طواقمه تعاملت مع 7 إصابات بالرصاص الحي، إحداها في الرأس. وأفادت إذاعة الجيش الإسرائيلي بإصابة 3 جنود، ودخول مستوطنين للقرية وإضرامهم النار في عدد من المركبات.

كما أفاد الهلال الأحمر بإصابة 6 أشخاص في اعتداء مستوطنين عليهم بالضرب خلال اقتحامهم لقرية أبو فلاح شمال شرقي رام الله.

وأفاد شهود عيان بأن المجموعة التي اقتحمت القرية كانت مسلحة، وهاجمت السكان واعتدت عليهم بالضرب. وقد نقلوا إلى مستشفى رام الله لتلقي العلاج.

كما اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي مدينة قلقيلية شمالي الضفة الغربية من محورها الشرقي، وسيرت دورياتها في شوارع المدينة.

ودهمت حي كفر سابا، وأوقفت عددا من الشبان الفلسطينيين، وقامت بتفتيشهم والتحقيق معهم.

وفي الخليل، اقتحمت قوة كبيرة من جيش الاحتلال البارحة بلدة إذنا، واعتقلت نحو 20 عاملا من قطاع غزة يقيمون في البلدة.

كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدتي السموع جنوب الخليل وبني نعيم شرقها، واحتجزت مجموعة من الشبان عند أحد الحواجز المؤدية لحارة جابر وسط الخليل قبل أن تفرج عن بعضهم في وقت لاحق.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فتى فلسطينيا بعد اقتحام منزله في مخيم العروب شمال الخليل بالضفة الغربية.

وكانت القوات قد دهمت المخيم، وفتشت عددا من المنازل، وأجرت تحقيقا ميدانيا مع عدد من المواطنين قبل أن تنسحب إلى البرج العسكري عند مدخل المخيم.

وبالتزامن مع حرب متواصلة على غزة، زاد المستوطنون من اعتداءاتهم في الضفة، كما صعَّد جيش الاحتلال الإسرائيلي عملياته، مما أدى إلى مقتل 463 فلسطينيا، حتى الجمعة، وإصابة نحو 4750، واعتقال 8145، حسب مصادر فلسطينية.

    المصدر :
  • الجزيرة